Advertisements

"التربية" وبيرزيت تبحثان تعزيز تطبيق "لبنات التعلم" في المدارس

نشر بتاريخ: 14/11/2019 ( آخر تحديث: 14/11/2019 الساعة: 14:55 )
رام الله- معا- بحثت وزارة التربية والتعليم وجامعة بيرزيت خلال ورشة عمل عُقدت بمقر الوزارة، اليوم، آليات تعزيز تطبيق برنامج "لبنات التعلم" لصفوف المرحلتين الأساسية الدنيا والعليا في عدد من المدارس بمختلف المديريات.
وتأتي هذه الورشة استكمالاً للجهود بين الوزارة والجامعة وبعض الشركاء الدوليين؛ لتحسين جودة التعليم في المدارس وربطها بالسياقات الحياتية وتعزيز مهارات الطلبة وقدرتهم على إنتاج المعرفة، إذ يستهدف "لبنات التعليم" تخصصات العلوم والرياضيات والمرحلة الأساسية الأولى يضم مواداً إثرائية واستراتيجيات تدريس مرنة؛ يقوم المعلم بتوظيف الأنسب منها في الحصة الصفية، وذلك بما يلبي متطلبات المنهاج الوطني.
وفي هذا السياق، شدّد وكيل وزارة التربية د. بصري صالح على أهمية البرنامح في تطوير مهارات المعلمين وإبداعهم، مؤكداً حرص الوزارة على تعزيز تطبيق هذا البرنامج ليطال أكبر عدد ممكن من المدارس، مثمناً الشراكة مع "بيرزيت" في هذا السياق.
من جانبه، لفت مدير عام الإشراف والتأهيل التربوي والمتابعة الميدانية أيوب عليان إلى أن برنامج لبنات التعلم هو بمثابة استراتيجيات تدريس يستخدمها المعلمون لكنها ليست بديلاً عن الكتب الدراسية، مشيراً إلى نهج البرنامج الرامي إلى تحقيق تعلم إبداعي ينسجم مع الخطوط العريضة للمنهاج الوطني واستراتيجية الوزارة.
من جانبه، أشار مدير مركز التعليم المستمر في "بيرزيت" إلى أهمية هذه الورشة التي تركز على تعزيز تطبيق لبنات التعلم؛ بما يسهم في تحفيز الطلبة على الإبداع والابتكار وتحقيق الهدف الأساس المتمثل في تحسين مخرجات التعليم، مثمناً الشراكة المُثمرة مع وزارة التربية، متطرقاً إلى بدايات البرنامج ومحاوره.

Advertisements

Advertisements