Advertisements

يعلون: يمكن ضم الاغوار من خلال حكومة وحدة برئاسة غانتس

نشر بتاريخ: 02/12/2019 ( آخر تحديث: 04/12/2019 الساعة: 08:19 )
يعلون: يمكن ضم الاغوار من خلال حكومة وحدة برئاسة غانتس
بيت لحم-معا- هاجم زعماء تحالف "ازرق وابيض" التصريحات التي ادلى بها اعضاء من حزب الليكود القائلة بأن نتنياهو يريد أن يكون أول من يتناوب على رئاسة الحكومة لمدة ستة اشهر لإكمال عملية ضم غور الاردن ومن ثم يسلم الراية لبني غانتس.
وردا على ذلك قال موشيه يعالون على موقعه تويتر: "ما الذي منعه من القيام بذلك وهو في السلطة منذ اكثر من عقد من الزمن".مضيفا" يمكن القيام بذلك في أقل من 5 أشهر، في حكومة وحدة، برئاسة بيني غانتس ".
من جهته انتقد يائير لابيد هو الاخر قائلا" "رئيس وزراء لمدة 14 عامًا يريد فجأة الآن إكمال عملية الضم".
وأضاف لابيد: "في مايو 1996، هزم بيبي شيمون بيريس بأغلبية 29،457 صوتًا وأصبح رئيسًا للوزراء وتنازل بيرس دون جدال. وفي سبتمبر عام 2019 ، هزم غانتس بيبي بأغلبية 37،597 صوتًا. لكن الاخير يرفض الاخلاء".
وعلق أرييه فالمان، نائب رئيس الشاباك على ضم الغور قائلاً: "إن الأمن في وادي الأردن هو حاجة استراتيجية. في الوقت نفسه، لن يؤدي ضم أحادي الجانب إلى تحقيق الأمن فحسب، بل قد يجلب معه سلسلة من ردود الفعل من العنف، ووقف التعاون الأمني مع السلطة، والقضاء على احتمال التوصل إلى تسوية سياسية وإلحاق أضرار بالقدرة على الصمود الإسرائيلي، في الداخل والخارج على السواء. "
Advertisements

Advertisements