الخميس: 24/09/2020

محافظ سلفيت ووزير التنمية الاجتماعية يفتتحان مشروع اقتصادي للطفل

نشر بتاريخ: 07/12/2019 ( آخر تحديث: 07/12/2019 الساعة: 16:22 )
سلفيت- معا- افتتح محافظ سلفيت اللواء د. عبدالله كميل ووزير التنمية الاجتماعية د. احمد مجدلاني والمحافظ موفق دراغمة منسق شؤون المحافظات، مشروع اقتصادي للطفل لؤي بني نمرة في سلفيت، بحضور وكيل الوزارة داوود الديك والوفد المرافق وعدد من مدراء المؤسسات الامنية والرسمية والاهلية واهل الخير ورجال الاعمال بالمحافظة.

للمرة الاولى تتم الاستجابة للحاجة الاجتماعية والاقتصادية معاً، بتعليمات من السيد الرئيس ابو مازن بعد اطلاعه على الفيديو الذي يصور معاناة الطفل لؤي بني نمرة من سلفيت، من خلال مبادرة تم اطلاقها ورعايتها من قبل اللواء كميل، بتجهيز بقالة لصالح الطفل "لؤي" بعد ان تم نشر مقطع فيديو له على مواقع التواصل الاجتماعي باسم "بائع الترمس"، والاطلاع على ظروف اسرته الاقتصادية والصحية والاجتماعية الصعبة، حيث تم تجهيز البقالة بدءً من ترميم وتجهيز المكان وانتهاءً بإستكمال كافة التجهيزات من اجهزة وبضائع، بجهود ودعم سخي من الخيريين من ابناء المحافظة والمؤسسات، وقدم المحافظ الشكر لهم على ما قدموه. مشيرا الى ان هذه المحافظة معطاءة بأهلها وسباقة للخير وهي عنوان للتكافل والتآخي والتآزر، وبين ان هذا المشروع هو البداية ولن يكون النهاية، وانه سيتم قريبا اطلاق صندوق التكافل الخيري الذي بدوره سيكون رافعة لعدة مشاريع دعم وتمكين على مستوى المحافظة.

اشاد وزير التنمية الاجتماعية د. مجدلاني بمبادرة محافظ سلفيت التي جاءت انسجاما مع رؤية الحكومة والوزارة بالانتقال من الاحتياج الى الانتاج من خلال مشاريع مدرة للدخل تغني المواطنين عن الحاجة والسؤال. وقال ان وزارة التنمية الاجتماعية ترعى العديد من الحالات الاجتماعية من خلال هكذا مشاريع، كما قدم الوزير مساعدة مالية للطفل لؤي لاستثمارها في مشروعه. واوضح الوزير مجدلاني أن الحكومة الفلسطينية على ضوء اقرار مفهوم (الفقر متعدد الابعاد) ستشكل فريق وطني للعمل لاعداد تقرير حول الفقر في فلسطين واخر لاعداد استراتيجية لمكافحة الفقر. وثمن د.مجدلاني تجاوب المجتمع المحلي مع هذه المبادرة التي ادت الى تمكين اسرة الطفل بني نمرة، ووعد بتقديم المساعدة الممكنة لانجاح مساعي صندوق التكافل الخيري بالمحافظة من خلال مشاريع التمكين الاقتصادي. مؤكدا ان وزارة التنمية الاجتماعية وعبر مديرياتها ستقدم كل الدعم والخبرات لتمكين الاسر الفقيرة.

وقام المحافظ كميل برفقة الوزير مجدلاني بزيارة تفقدية لمركز الدار البيضاء لتأهيل الاطفال من ذوي الاعاقة الذهنية، حيث استمع من مديرة المركز اماني شاهين للخدمات التي تقدم للاطفال النزلاء واهم الاحتياجات الملحة، وشكرت شاهين المجتمع المحلي على تدخله وسرعة استجابته للاحتياجات الطارئة للمركز. ووعد وزير التنمية الاجتماعية د. مجدلاني بان يتم توفير جهاز فحص للسمع للمركز خلال العام القادم، وتفقد الوفد مرافق مركز "الدار البيضاء" واطلع على خدمات الرعاية التي يقدمها.