Advertisements

هيئة مكافحة الفساد ترد على تقرير مؤسسة أمان

نشر بتاريخ: 12/12/2019 ( آخر تحديث: 12/12/2019 الساعة: 22:16 )
هيئة مكافحة الفساد ترد على تقرير مؤسسة أمان
رام الله - تقرير معا - ردت هيئة مكافحة الفساد على التقرير الصادر عن الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة – أمان حول "نتائج مقياس الفساد العالمي للمنطقة العربية، والتي شملت بدورها ست دولة عربية، منها فلسطين" بانها تتايع باهتمام كبير جميع استطلاعات الرأي المتعلقة بالفساد بما فيها الاستطلاعات الانطباعية التي تعكس رأي الجمهور وحتى ان كانت بعيدة عن الواقع، لتحاول من خلال تحليلها وضع ورسم سياساتها وتدخلاتها للتأثير في الانطباعات.
وقالت رشا عمارنة مديرة الدائرة القانونية في هيئة مكافحة الفساد لغرفة تحرير معا: ان العنوان المتداول اعلاميا عن التقرير لا يعكس مضمون التقرير وبشكل خاص ترتيب دولة فلسطين عربيا، حيث لم يشمل التقرير كافة الدول العربية، فقط شملت 6 دول وبعض المؤشرات شملت 3 دول".
واكدت عمارنة انه وبحسب تقرير "امان" تعد فلسطين من اقل الدول فسادا.
وحول موضوع العينة والتي هي عبارة عن 1025 فردا من المجتمع الفلسطيني من الضفة الغربية والقدس وغزة، اكدت "انه وبعد الرجوع للتقرير رأت الهيئة ان اغلب المؤشرات ارتفعت نسبتها عن التقارير السابقة، والسبب يعود لنتائج المستطلعين في غزة".
اما حول الابتزاز الجنسي، اكدت الهيئة ان النتيجة الاعلى كانت من المستطلعين في غزة وذلك لافتقارها القوانين ولعدم تمكين السلطة.
واضافت"انه بالرغم من جميع الانتقادات تتابع الهيئة التقرير باهمية، مطالبة من المستطلعين الذين تعرضوا للرشاوي والابتزاز بتقديم شكوى لهيئة مكافحة الفساد لمتابعة القضايا".
واختتمت الهيئة قائلة "ان التقرير لا يعكس الواقع، وجاء في ظل قطع الرواتب والظروف الصعبة التي يعاني منها الشعب الفلسطيني".
Advertisements

Advertisements