خبر عاجل
عباس زكي: الرئيس وافق على رسالة لاجراء المصالحة بشكل سريع
عباس زكي: اذا نفذ صبرنا لن يشعر المستوطنون بالامان
عباس زكي: اذا قررنا المواجهة سنجعل كل المستوطنيين يختبئون في الجحور
انطلاق مسيرة حاشدة رفضا لصفقة القرن وسط الخليل

الجش تتظاهر ضد جرائم "تدفيع الثمن"

نشر بتاريخ: 16/02/2020 ( آخر تحديث: 26/02/2020 الساعة: 08:17 )
الجش تتظاهر ضد جرائم "تدفيع الثمن"
القدس- معا- تظاهر العشرات من أهالي بلدة الجش بمنطقة الجليل الأعلى، بعد عصر اليوم السبت، احتجاجا على جرائم "تدفيع الثمن" التي تعرضت لها البلدة بشكل متكرر على مدار السنوات الأخيرة، وآخرها فجر يوم الثلاثاء المنصرم.
وفي التفاصيل، فإن مستوطنين من عصابة ما يسمى "تدفيع الثمن" أقدموا فجر الثلاثاء الأخير، على إعطاب إطارات عشرات المركبات وخط شعارات عنصرية معادية للعرب على جدران المسجد وعدد من المنازل في البلدة.
وجاءت هذه الوقفة بدعوة من مجلس محلي الجش احتجاجا على تدنيس مسجد البلدة وضد الأعمال التخريبية في البلدة، في ظل استمرار التحريض العنصري على العرب والذي يغذي مثل هذه الاعتداءات.
ورفع المشاركون في الوقفة الاحتجاجية لافتات منددة بمثل هذه الجرائم، كما طالبوا الشرطة بعدم التقاعس وإلقاء القبض على مرتكبي هذه الأعمال وتقديمهم للمحاكمة.
وقال رئيس مجلس محلي الجش، إلياس إلياس، إننا "نشعر أنفسنا مستهدفين بعدما تكررت مثل هذه الأعمال للمرة الثالثة في البلدة، ومن هنا نحن نطالب بوضع حد لمرتكبي هذه الأعمال وزجهم في السجون".
وأشار إلى أن "كاميرات المراقبة وثقت الاعتداء الأخير، وحتى الآن لا نعرف فيما لو ألقت الشرطة القبض على الجناة".
وختم إلياس بالقول إننا "سنبقى موحدين رغم كل هذه المحاولات لزعزعة الهدوء السائد في البلدة، ومن هنا إذ نطالب الشرطة بتوفير الأمن والأمان لنا كمواطنين في هذه البلاد".
وذكر النائب عن القائمة المشتركة، سامي أبو شحادة، أننا "حضرنا للتضامن مع أهلنا في الجش في أعقاب الاعتداء العنصري الذي استهدف البلدة قبل أيام، سيما وأن هذه ليست المرة الأولى التي تشهد فيها الجش مثل هذا الاعتداء".
وأوضح "كما يبدو أن هنالك حكومة داعمة لمثل هذه الاعتداءات، ولولا ذلك لما أقدم أولئك العنصريين على ارتكاب مثل هذه الأعمال، وبدورنا سنقوم بالضغط على الشرطة حتى يدفع الجناة ثمن عنصريتهم ووضع حد لهذه الجرائم في المجتمع العربي".-48