معا تكشف عدد الفلسطينيين المصابين بفيروس كورونا بالصين

نشر بتاريخ: 21/02/2020 ( آخر تحديث: 22/02/2020 الساعة: 08:28 )
معا تكشف عدد الفلسطينيين المصابين بفيروس كورونا بالصين
بيت لحم- مقابلة احمد القرنة-خاص معا- نفى الدكتور علي الوعري رئيس الجالية الفلسطينية في الصين تسجيل اي اصابات جديدة في صفوف الفلسطنيين او الجالية العربية هناك بفيروس كورونا المستجد.
وقال الوعري في حديث حاص لمعا ان الحالة الوحيدة كانت للشاب محمد ابو ناموس الذي اصيب بالفيروس وتمكن من الشفاء منه في وقت لاحق.
واكد الوعري ان الجالية الفلسطينية تعيش في اوضاع جيدة وبصحة جيدة بالرغم من الحجر الصحي داخل المنازل ومنعهم من الخروج الى العمل والتسوق خوفا من انتشار المرض او اصابتهم.
وقال " ان 25 طالبا فلسطينيا كانوا يعيشون داخل مدينة ووهان الصينية التي انطلق منها المرض، مشيرا الى ان الاردن اخلت مع جاليتها مع معظم الفلسطينيين، كما اكد ان المدينة يقطنها اكثر من 500 عربي لم يتبقى الكثير منهم بعد رحيلهم خوفا من الاصابة بالفيروس".
واكد الدكتور الوعري ان السفارة الفلسطينية في الصين على تواصل دائم مع الفلسطينيين لمتابعة حالتهم واوضاعهم، مشيرا في الوقت ذاته على ضرورة النشر والاعلان عن اي حالة تصاب بالفيروس دون نشر تفاصيل شخصية من اجل ان تأخذ الناس الحيطة والحذر وللمصلحة العامة ايصا.
وعن سؤاله عن عدم عودته الى فلسطين بالرغم من انتشار المرض اكد ان الصين لديها امكانيات تسمح لها في السيطرة والقضاء على انشار المرض، اضافة لخوفه من العودة الى فلسطين ان يكون حاملا للمرض ما يعني انتشاره في صفوف ابناء الشعب الفلسطيني، كما اشار الى ان الطواقم الفلسطينية ليس لديها الامكانيات للتعامل مع المرض كما في الصين، وان العلاج وان اكتشف فلن يكون متوفرا في فلسطين الا بعد فترة وجيزة"، كما اكد انه طبيب ولايرغب بترك الصين في هذا الوقت وفاء لهذه الدولة التي احتضنته على مدار 25 عاما هو وعشرات الفلسطينيين".
واكد ان عددا من الاطباء الفلسطينيين غادروا الى الضفة، مطالبا الصحة بضرورة فحصهم وابقاءهم داخل الحجر خوفا من انتشار الفيروس بين عائلتهم والمدن الفلسطينية.
وكانت وزارة الصجة الفلسطينية قد عملت على حجر عدد من الفلسطينيين العائدين في الصين في اريحا، بالرغم من عدم اصابتهم، لمدة 14 يوما لضمان عدم اصابتهم بالمرض، كما خصصت مكانا للحجر الصحي.
وقد اكد الصحة خلو فلسطين من اي اصابة حتى الان بفيروس كورونا.
وكانت وزارة الصحة الإسرائيلية اعلنت بعد ظهر اليوم، الجمعة، أن إحدى الإسرائيليات التي تواجدت في سفينة "داياموند برينسيس" الموبوءة بفيروس كورونا ، وعادت إلى اسرائيل فجر اليوم، وتم وضعها في الحجر، مصابة بفيروس كورونا.
وأعلنت السلطات الصينية، اليوم الجمعة، ارتفاع حالات الوفاة جراء فيروس كورونا الجديد، إلى ألفين و238 شخصا، وإصابة 75 ألفا و465 آخرين.