التربية تنظم ندوة حول "التعليم المهني في جنوب الوطن"

نشر بتاريخ: 26/02/2020 ( آخر تحديث: 26/02/2020 الساعة: 14:26 )
التربية تنظم ندوة حول "التعليم المهني في جنوب الوطن"
الخليل - معا - نظمت مديرية التربية والتعليم في جنوب الخليل، اليوم الاربعاء ندوة بعنوان " التعليم المهني في جنوب الوطن " وذلك في مركز شهداء دورا الثقافي بمشاركة مديريات التربية والتعليم في محافظة الخليل ومديرية تربية بيت لحم.
ونظمت الندوة بحضور مستشار وزير التربية والتعليم لمديريات محافظة الخليل عاطف الجمل وممثل محافظ الخليل د. رفيق الجعبري، ومدير عام التعليم المهني في وزارة التربية والتعليم م. أسامة اشتيه ومدير تربية جنوب الخليل خالد أبو شرار ومديرة تربية وتعليم بيت لحم نسرين عمرو ونائب رئيس بلدية دورا فوزي أبو هليل وممثلين عن الجامعات الفلسطينية والمؤسسات الداعمة والشريكة وأسرة التربية والتعليم من جنوب الوطن.
بداية تحدث أبو شرار عن أهداف الندوة من تسليط الضوء على واقع التعليم المهني في جنوب الوطن ولمناقشة الخطط المستقبلية التطويرية في هذا المجال الهام، ودور البلديات والهيئات المحلية في دعم وتعزيز التعليم المهني واستخلاص العبر من التجارب العالمية الناجحة بحضور ومشاركة مديريات التربية والتعليم في المحافظة وبيت لحم والمؤسسات الشريكة والجامعات.
وتحدث مدير عام التعليم المهني م. اسامة اشتية عن توجهات وزارة التربية والتعليم في تطوير التعليم المهني ورؤية الحكومة في تنميته وتعزيزه على مستوى الوطن، مستعرضاً واقع التعليم المهني في فلسطين ومؤكداً على أن الخطة المستقبلية ترنو الى تعزيز مؤسسات التعليم المهني والتقدم في هذا المجال، كما أشار الى أهمية ودور القطاع الخاص كشريك في الرؤية التطويرية، مقدماً الشكر لجميع القائمين على هذه الندوة الهادفة.
وفي كلمة المديرية التي القاها مدير الدائرة الفنية يوسف السلامين تحدث عن خلق انطباع جديد لدى المجتمع المحلي والطلبة بضرورة الانخراط في التعليم المهني، مشيداً بجهود جميع القائمين على هذه الندوة الفاعلة التي تصب في تعزيز وتطوير وتنمية التعليم المهني في جنوب الوطن.
من جانبه استعرض مدير الدائرة الادارية في جنوب الخليل عبد الرحمن الدراويش واقع التعليم المهني في المدارس وأهميته كجزء أساسي من العمل التربوي لما له من دور عظيم في النهوض بالاقتصاد الفلسطيني وتوفير فرص عمل مميزة للشباب الفلسطيني وتنمية كافة القطاعات الاقتصادية والزراعية والمهنية والتقنية وحل مشكلة التسرب من المدارس.
وتخللت الندوة شروحات مفصلة عن التعليم المهني في مدارس مديريات محافظة الخليل وبيت لحم قدمها مدراء وممثلي هذه المديريات والمؤسسات الشريكة والداعمة من القطاعين الخاص والعام بحيث شملت تجارباً وآفاقاً وتحديات ضمن منظومة التعليم المهني.
كما تضمنت الندوة عرض دور محافظة الخليل في رؤية مجلس التشغيل المهني، وايضاً استعرض ممثلو البلديات والجامعات والقطاعين العام والخاص الدور المناط بهم في دعم التعليم المهني كما تم استعراض واقع التعليم المهني في اليابان كنموذج ناجح وكذلك منظومة التعليم المهني في العالم بشكل عام.
وخرجت الندوة بمجموعة من التوصيات التي من شأنها تعزيز الرؤية التطويرية وتعزيز واقع التعليم المهني في جنوب الوطن.