القواسمي: "صفقة القرن" وصفة لتطبيق نظام الأبرتهايد العنصري

نشر بتاريخ: 26/02/2020 ( آخر تحديث: 03/04/2020 الساعة: 04:09 )
رام الله- معا- قال عضو المجلس الثوري أسامة القواسمي، إن "صفقة القرن" مرفوضة، لأنها وصفة لتطبيق نظام "الأبرتهايد" العنصري الإسرائيلي بحق شعبنا، ومنح الأرض الفلسطينية المحتلة لدولة الاحتلال دون وجه حق، وبأبشع صور الاضطهاد.
وأضاف القواسمي، خلال استقباله وفدا أميركيا من مؤسسات مختلفة من ولاية فرجينيا، وفق بيان أصدره، اليوم الأربعاء، إن السلام يبنى بالحوار وموافقة الأطراف ذات الصلة، وجعل الشرعية الدولية حكما ومرجعا في القضايا الخلافية.
وأوضح "أنه لن يكتب النجاح لسلام يأتي بالصفقة التي تكون بمعزل عن الطرف الفلسطيني، أو بحسم الملفات الرئيسية وحلها لصالح الاحتلال، وتكريس الأمر الواقع وتعميق الاحتلال ونظام الأبرتهايد، وضم القدس والأغوار والمستوطنات لدولة الاحتلال، وخلق المعازل والكنتونات".
وأشار القواسمي إلى "أن شعبنا ليس إرهابيا، فهو يناضل من أجل استعادة حقوقه المسلوبة والمسروقة من الاحتلال، والعدالة والحرية والمساواة والاستقلال أسوة بباقي الشعوب التي ناضلت لنيل حقوقها، ومنهم الشعب الأميركي الذي ناضل ضد الاستعمار البريطاني في القرن الثامن عشر".