المفتي العام يدين تدنيس مسجد البحر في يافا ويطالب بوضع حد للاعتداء على المساجد

نشر بتاريخ: 25/10/2005 ( آخر تحديث: 25/10/2005 الساعة: 10:53 )
القدس- معا- استنكر الشيخ عكرمة صبري المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية - رئيس هيئة العلماء والدعاة- اليوم الثلاثاء قيام مجهولين بتدنيس مسجد البحر في يافا.

وكان مجهولون قد تسلقوا جدار المسجد وحطموا نافذتين من نوافذه.

واضاف صبري في بيان وصل "معا":" ان هذا العمل المشين الاجرامي يعتبر تحديا لمشاعر المسلمين" مشيرا الى ان هذا الاعتداء ليس الاول على حرمة المساجد بل سبقه اعتداءات عدة على مسجد حسن بيك.

وناشد المفتي المواطنين اخذ الحيطة والحذر والدفاع عن المقدسات الاسلامية مضيفا ان هذا الاعتداء هو سلسلة من الممارسات التي تمارس ضد المقدسات الاسلامية بعد ان قاموا بتدنيس المصحف الشريف في السجون الاسرائيلية وانتهكوا مسجد حسن بيك في يافا قائلا: ان الشرائع السماوية تحرم مثل هذه الاعمال مطالبا بوضع حد لها.