حركة المسار الوطني الإسلامي تدين تواصل التصعيد العسكري الإسرائيلي

نشر بتاريخ: 25/10/2005 ( آخر تحديث: 25/10/2005 الساعة: 12:22 )
غزة- معا- دانت حركة المسار الوطني الإسلامي تجدد الغارات الوهمية الإسرائيلية التي يقوم بها الطيران الحربي الإسرائيلي فوق أجواء قطاع غزة.

وقال بيان صادر عن الحركة وصل "معا" نسخة منه إن انفجارات قوية تنجم عن هذه الغارات وتسبب حالة من الرعب والخوف بين صفوف المواطنين لا سيما الأطفال والنساء.

كما دانت الحركة بشدة معاودة الطائرات الإسرائيلية قصف أهداف ومنشآت مدنية ومقر جمعية الإحسان الخيرية جنوبي القطاع.

واستنكرت التصعيد العسكري في الضفة الغربية واستئناف قوات الاحتلال لسياسة الاغتيالات واغتيالها لقائد سرايا القدس الشهيد لؤي السعدي في طولكرم ومرافقه ماجد الأشقر.

واعتبر البيان أن الحكومة الإسرائيلية تعمد إلى التصعيد العسكري في الأراضي الفلسطينية للتهرب من تنفيذ الالتزامات الواردة في خطة خارطة الطريق.

وأهابت الحركة بالمجتمع الدولي واللجنة الرباعية والدول الراعية لاتفاقية جنيف الرابعة التدخل الفوري والسريع لوقف حالة التدهور وحماية المدنيين الفلسطينيين.