الخميس: 22/10/2020

وزارة الصحة تؤكد أن الغارات الوهمية تؤثر سلباً على صحة الأطفال والمرضى

نشر بتاريخ: 25/10/2005 ( آخر تحديث: 25/10/2005 الساعة: 14:46 )
رام الله - معا - أكدت وزارة الصحة الفلسطينية أن الغارات الوهمية التي تشنها الطائرات الحربية الإسرائيلية، في سماء قطاع غزة، خلقت حالة من الخوف والفزع النفسي لدى الأطفال، وأصحاب الأمراض المزمنة.

وأوضح الدكتور معاوية حسنين، مدير عام الإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة، أن اختراق الطائرات الحربية لحاجز الصوت، لم يؤد إلى آثار صحية فحسب، بل أدى إلى وقوع أضرار مادية جسيمة، مثل تكسر النوافذ ومداخل العمارات، وواجهات المحلات التجارية.

ووجه د. حسنين نصائح للمواطنين للحفاظ على حياتهم خلال القصف الوهمي، وفتح النوافذ الزجاجية، وعدم الجلوس بجوارها، أو التجمع بأعداد كبيرة داخل المكاتب.

ودعا د. حسنين، السائقين إلى الالتزام بالقوانين وعدم السرعة داخل المدن والشوارع الكبرى.

وحث على أهمية التهوية الجيدة في غرف المرضى المزمنين، ومراجعة المستشفى عند ملاحظة أي أعراض على المريض لمتابعة حالته، وتهدئة وطمأنة الأطفال من حالة الفزع.

وطالب د. حسنين، المجتمع الدولي، بالضغط على الجانب الإسرائيلي، لوقف سياسة العقاب الجماعي والنفسي.