الآلاف يتوجهون لأداء صلاة الفجر في المسجد الأقصى من أهل الداخل الفلسطيني ومدينة القدس

نشر بتاريخ: 28/10/2005 ( آخر تحديث: 28/10/2005 الساعة: 08:54 )
بيت لحم - معا - بدأت منذ منتصف ليل الجمعة عشرات الحافلات المحملة بالمسافرين من كافة قرى ومدن الداخل الفلسطيني بالتوجه نحو المسجد الاقصى لإداء صلاة فجر الجمعة الأخيرة من شهر رمضان عبر " مسيرة البيارق" التي تسيرها مؤسسة الأقصى لإعنار المقدسات الاسلامية ، وانضموا عند وصولهم الى الاف من المصلين من أهل مدينة القدس والقرى المجاورة ممن وصلوا هم الآخرين للصلاة في المسجد الأقصى ، بالإضافة الى جمهور غفير من المعتكفين في المسجد الاقصى منذ اليوم الاول من العشر الأواخر من شهر رمضان .

هذا وتناول الجميع وجبة السحور والتي قدمتها مؤسسة الأقصى للمعتكفين والمصلين في المسجد، في حين انتشرت عشرات حلقات العلم والذكر في أنحاء المسجد الاقصى وباحاته.

وكانت الشرطة الاسرائيلية قد نشرت ومنذ ساعات فجر اليوم المئات من أفرادها في محيط المسجد وأغلقت بعض الطرق المؤدية اليه وسط البلدة القديمة تحسباً لبدء صلاة الجمعة الأخيرة من شهر رمضان.