انتشار كثيف للشرطة الاسرائيلية في مدينة القدس عشية الجمعة العظيمة من رمضان

نشر بتاريخ: 28/10/2005 ( آخر تحديث: 28/10/2005 الساعة: 08:56 )
القدس- معا - تتواصل الاستعدادات في المدينة المقدسة لاستقبال عشرات الالاف من المصلين لاداء صلاة الجمعة الأخيرة من شهر رمضان المبارك اليوم والذي يعتبر " يوم القدس العالمي " رمزا لمواجهة "المستضعفين للمستكبرين في جميع ارجاء العالم".

وكان سماحة الامام اية الله الخميني, اعلن هذه المناسبة في اوائل عهد الثورة الاسلامية في ايران في الرابع من آب عام 1979 وهي دعوة جاءت للتدليل على الرمز العالمي لمدينة القدس بالنسبة لجميع المستضعفين في العالم, حيث يمثل الاحتلال رمزا للظلم الذي الذي تعاني منه الشعوب المستضعفة .

من جهته قال الشيخ محمد حسين مدير الاوقاف الاسلامية ان دائرة الاوقاف اتخذت كافة الاستعدادات لضمان سلامة المصلين داخل المسجد الاقصى حيث جرى تجهيز عشر فرق كشفية لفرض النظام ومساعدة المصلين وتقديم العون لهم .

واستنكر الشيخ حسين الاجراءات الاسرائيلية المتخذة حول الحرم القدسي والتي تستهدف منع المصلين من الوصول الى المسجد الاقصى المبارك في الجمعة الاخيرة من رمضان .

وكان الالاف من افراد الشرطة الاسرائيلية انتشروا على مداخل المدينة المقدسة عشية الجمعة العظيمة .