الجمعة: 19/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

بعد الاعلان عن المناورات الاسرائيلية- أوباما يدافع عن أمن إسرائيل إزاء "التهديد الإيراني"

نشر بتاريخ: 21/06/2008 ( آخر تحديث: 21/06/2008 الساعة: 10:11 )
بيت لحم- معا- وكالات- قال المرشح الديمقراطي لإنتخابات الرئاسة الأميركية باراك أوباما أن إسرائيل لها ما يبررها في توفير أمنها وسط "التهديد غير العادي" الذي تمثله إيران على امن اسرائيل.

وتحدث اوباما بعد ان نقلت صحيفة نيويورك تايمز عن مسؤولين امريكيين لم تنشر اسماءهم قولهم ان اسرائيل قامت بتدريب عسكري ضخم وهو تدريب على ما يبدو على قصف محتمل للمنشات النووية الايرانية.

وسئل اوباما خلال مؤتمر صحفي في جاكسونفيل بولاية فلوريدا عما اذا كانت اسرائيل محقة في القيام بهذا التدريب فقال "دون الاطلاع على معلومات المخابرات المفصلة بشكل فعلي اريد ان اكون حذرا بشأن وصف ما تم وما اذا كان ملائما ام لا".

ولكنه اضاف ان اسرائيل محقة في ان تكون قلقة بشأن تصريحات الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد المناهضة لاسرائيل وبشأن دعم طهران لحزب الله وحركة حماس.

وقال "ومن ثم فما من شك في ان ايران تشكل تهديدا غير عادي لاسرائيل ولاسرائيل دائما ما يبررها في اتخاذ القرارات التي ستوفر امنها".

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين امريكيين لم تكشف عن هويتهم قولهم ان اكثر من مئة طائرة اسرائيلية طراز اف. 16 واف. 15 شاركت في المناورات التي جرت فوق شرق البحر المتوسط واليونان في الاسبوع الاول من يونيو حزيران الجاري.

وذكرت الصحيفة ان هذه التدريبات ركزت فيما يبدو على ضربات بعيدة المدى وتكشف الجدية التي تنظر بها الدولة اليهودية للبرنامج النووي الايراني.

وتحدث ايضا سالاي ميريدور سفير اسرائيل في الولايات المتحدة عن التهديد الذي تشكله ايران في مقابلة مع شبكة سي ان ان نيوز. وقال ميريدور "لا يمكننا الاستخفاف بهذا التهديد ومثلما قال رئيس وزرائنا في الاونة الاخيرة فان اسرائيل لن تتغاضى عن ايران النووية." وسئل عن الوقت المتبقي قبل اغلاق النافذة الدبلوماسية فقال ميريدور"اليوم اقل مما كان لدينا بالامس والوقت ينفد."