رؤساء الهيئات المحلية يطالبون بتعزيز دور شرطة البلديات وإعادة تأهيلهم للحفاظ على النظام والأمن العام

نشر بتاريخ: 09/11/2005 ( آخر تحديث: 09/11/2005 الساعة: 19:07 )
خانيونس -معا- التقى رؤساء الهيئات المحلية في قطاع غزة، اليوم ، بمسؤول الإدارة العامة والمباحث الجنائية العميد محمد الهندي ، لمناقشة تعزيز دور شرطة البلديات والمشاكل التي تواجهها ، في أعقاب حادث إطلاق النار على رئيس بلدية جباليا النزلة " خليل سمارة " , وتزايد حجم التجاوزات والاعتداءات على رؤساء وموظفي ومنشآت البلديات.

وطالب رئيس الاتحاد الفلسطيني للهيئات المحلية الدكتور أسامة الفرا بضرورة تعزيز دور شرطة البلديات وربطهم بمراكز الشرطة الرئيسية وتوفير الإمكانيات لشرطة البلديات بالسلاح والسيارات والمعدات وزيادة عددهم في حراسة منشات البلدية وأعمالها في إزالة التعديات وغيرها .

وأكد الفرا على أهمية مراقبة أداء شرطة البلديات وتغيير العشرات منهم لعدم قيامهم بالدور المطلوب والمناط بهم , وناشد بضرورة التعميم على مسؤولي شرطة البلديات في كل المحافظات بضرورة التعاون مع رؤساء البلديات في تنفيذ القانون والقيام بواجبهم الوطني .
مثمناً دور الشرطة في اعتقال المعتدين على رئيس وموظفي بلدية جباليا مشيرا إلى أن البلديات تتعرض بشكل يومي إلى تجاوزات غير قانونية خارجة عن تقاليد وعادات شعبنا الذي ضحى بالغالي والنفيس في سبيل تحرير الأرض الفلسطينية .

وذكر العميد الهندي أن الأوضاع الفلسطينية لازالت تعاني من حالة انفلات امني وان المواطنين مازالوا يخالفون القانون ولا يتوجهون للشرطة في حل مشاكلهم بل يأخذون القانون باليد ، مؤكدا على ضرورة أن يتوعى المواطن لما يحدث من حوله ، وان لا يحمل ثوب الوطنية كستار في التجاوزات والاعتداءات على المؤسسات وأصحابها .

وأشار إلى نقص العدة والعتاد بين أفراد الشرطة مما يعيق أعمالها مؤكدا انه سيعمل على تعزيز دورها حسب الإمكانيات المتاحة , وطالب رؤساء البلديات باطلاعه على كافة التقصيرات الإدارية والتنفيذية والمالية لأفراد شرطة البلديات وانه على استعداد تام لتغيير كل من تثبت إدانته في التهاون في دوره وأعماله .

وأوضح رئيس بلدية جباليا خليل سمارة انه تعرض للضرب ولإطلاق النار وللشتم في الوقت الذي لم تتواجد سيارة واحدة للشرطة ، وأوضح "إلى ان شرطة البلديات الأربعة في الشمال لا تمتلك سيارة واحدة مطالبا بضرورة تأهيل شرطة البلديات ودعمها بالسلاح والسيارات لتتمكن البلدية من فرض سيطرتها في حل مشاكلها المستمرة مع المواطنين" .

وطالب بضرورة ان يأخذ القانون مجراه في معاقبة المعتدين مشيرا إلى انه تلقى اتصالا من النائب العام في غزة ابلغه ان ملف القضية أرسل للرئيس محمود عباس أبو مازن لاطلاعه على الحادث والعمل على إجراءات حاسمة بحق المعتدين .