الأربعاء: 22/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

المعتقلان اياد سلمي وباسل ابو سليمان ينفيان تعرضهما للتعذيب داخل سجون السلطة في قلقيلية

نشر بتاريخ: 15/07/2008 ( آخر تحديث: 15/07/2008 الساعة: 03:00 )
قلقيلية - خاص معا - نفى المعتقلان لدى الشرطة العسكرية في محافظة قلقيلية اياد سلمي، وباسل ابو سليمان ما تناقلته بعض وسائل الاعلام بانهم قد تعرضا للتعذيب داخل السجن، بحجة انتمائهم لحركة حماس.

وقال المعتقلان الاثنين اللذين التقى بهما مراسلنا اليوم داخل مقر الشرطة العسكرية في محافظة قلقيلية انه يجري التعامل معهم بطريقة لائقة دون اية اهانات او اعتداءات .

وحول ما تم نشره على وكالة "معا" قبل عدة اسابيع بخصوص مناشدة للرئيس الفلسطيني من قبل ذوي المعتقلين نفى كل من ابو سليمان وسلمي ان يكون لهم علم بما تم نشره .

وقالا :" نحن عساكر واخطانا ويجب ان نتحمل نتيجة عملنا وان الحكم الذي جرى بحقنا تم وفق القانون وكنا نتوقع حكم اكبر من ذلك وهو ستة شهور".

وبدى المعتقلان بصحة جيدة ولم تبدوا عليهم اية مظاهر او علامات تشير الى انهما كانا قد تعرضا للضرب او التعذيب وكان ذلك واضحا من خلال حديثهم بانهم يعيشون ظروفا نفسية عادية.

وحضر اللقاء الذي نظمته مفوضية التوجيه السياسي والوطني في محافظة قلقيلية وكان خاصا لوكالة "معا" كل من مفوض التوجيه السياسي في المحافظة السيد ابو علاء ومدير الشرطة العسكرية بالاضافة لممثلين عن العلاقات العامة في الاجهزة الامنية ووالدات المعتقلين .

يذكر ان المعتقلين وهما من موظفي الدفاع المدني سابقا كانا قد اعتقلا منذ اكثر من مئة يوم ومحكوم عليهم بالسجن ستة شهور لممارستهما نشاطات تنظيمية خلال عملهما .