بحجة انها ممولة من الجهاد الاسلامي: اسرائيل تصادر بضائع فلسطينية وصلت إلى ميناء أشدود

نشر بتاريخ: 14/11/2005 ( آخر تحديث: 14/11/2005 الساعة: 00:04 )
القدس- معا- قالت مصادر إسرائيلية أن قوات الأمن الإسرائيلية بالتعاون مع سلطة الجمارك صادرت حاويات بضائع بقيمة عشرات آلاف الدولارات في ميناء أشدود، بحجة ان البضائع قد تم شراؤها بتمويل من حركة الجهاد الإسلامي لخدمة أهداف الحركة .

واوضحت المصادر الإسرائيلية إن البضاعة مرسلة إلى شركة "أبو عكر" في قطاع غزة، والتي تعمل على إستيراد مواد غذائية ويديرها رجل أعمال من خانيونس يدعى فايز أبو عكر، المعروف بعلاقاته مع الجهاد الذي يعمل على تبييض الأموال لتمويل نشاطاته، بحسب المصادر ذاتها.

واضافت المصادران عناصر أمنية إسرائيلية قالت إن الأشهر الأخيرة شهدت إرتفاعاً في حجم الدعم المالي من قيادة الجهاد في الخارج إلى خلايا الحركة في قطاع غزة والضفة الغربية لتطوير البنية العسكرية والمدنية من أجل مواصلة العمليات.

كما أشارت المصادر إلى أن أجهزة الأمن الإسرائيلية بالتعاون مع سلطة الجمارك تنوي تشديد المراقبة على البضائع الواردة.