الإثنين: 27/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي لـ معا: أمجد حناوي خطط لاقامة مصنع متفجرات في نابلس

نشر بتاريخ: 14/11/2005 ( آخر تحديث: 14/11/2005 الساعة: 11:42 )
معا - حاول الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي آفي حاي تبرير اغتيال القيادي في كتائب عز الدين القسام في نابلس أمجد حناوي فجر اليوم قائلاً أن حناوي كان يخطط لاقامة مصنع للمتفجرات في مدينة نابلس, بالاضافة الى مسؤوليته المباشرة عن خلية كانت على وشك تنفيذ عملية مسلحة ضد اسرائيل.

وادعى حاي خلال حديث أجراه معه مراسلنا في القدس أن اسرائيل تستهدف في عملياتها فقط خلايا بصدد تنفيذ عمليات مسلحة ضد اسرائيل ومواطنيها, لذلك قام الجيش باغتيال امجد الحناوي وغيره.

وكانت قوات الاحتلال قد اغتالت فجر اليوم الاثنين الناشط في كتائب عز الدين القسام أمجد حناوي باطلاق النار عليه مباشرة بعد مداهمة منزل تواجد فيه واعتقلت ثمانية آخرين خلال العملية.

وحول ظروف استشهاد ناشط كتائب شهداء الأقصى في جنين شجاع بلعاوي أمس, نفى حاي الرواية الفلسطينية التي قالت أن بلعاوي استشهد خلال تواجده في سيارته مع زملاء له وأطلقت قوات الاحتلال النيران عليه مباشرة وبدون سابق انذار, وقال ان اسرائيل قتلت بلعاوي خلال تبادل لاطلاق النار كما تفعل دائماً.

ووصف الناطق العسكري آفي حاي كتائب شهداء الأقصى بالمنظمة الكبيرة غير الملتزمة بالتهدئة, قائلاً أن السلطة الفلسطينية عاجزة عن السيطرة عليها.