في الذكرى الاولى لرحيله: مركز القدس للنساء يطالب بتشكيل لجنتي تحقيق فلسطينية ودولية لكشف ملابسات اغتيال عرفات

نشر بتاريخ: 15/11/2005 ( آخر تحديث: 15/11/2005 الساعة: 05:20 )
القدس- معا- طالب بيان اصدره مركز القدس للنساء بمناسبة الذكرلاى الاولى لرحيل الرئيس ياسر عرفات بتشكيل لجنة تحقيق فلسطينية واخرلاى دولية للكشف عن ملابسات استشهاد عرفات .

واكدت سلوى هديب رئيسة مجلس الامناء في بيان مركز القدس للنساء على ان رحيل عرفات بهذه الطريقة وما اعقبه من تطورات سياسية في فلسطين والمنطقة لن يضعف باي حال من الاحوال التمسك الفلسطيني بالثوابت الوطنية وبقرارات الشرعية الدولية التي تؤكد حق الفلسطينيين باقامة دولتهم .

مؤكدة ان الانسحاب الاسرائيلي من غزة لا يمكن ان يوقف المطالبة الفلسطينية بالانسحاب من كلمل الارض المحتلة عام 67 .

واوضح البيان ان التطورات الحالية تثبت ان الرئيس عرفات والسلطة الفلسطينية لم يكونا العائق امام دفع العملية السلمية الى الامام بل ممارسات اسرائيل وتنصلها من التزاماتها,. منوها الى تصريحات بعض القادة الاسرائيلين قبل استشهاد عرفات بدء" من شارون الذي قال " ان الارادة الالهية بحاجة احيانا الى مساعدة في اشارة للتخلص من عرفات , مشيرا ان التصريحات جميعها مؤشر واضح عللاى الجهة التي تقف وراء عملية اغتياله .