الغاء التهديدات الداعية لتدمير اسرائيل..شرط لندن للتحاور مع حماس

نشر بتاريخ: 08/06/2005 ( آخر تحديث: 08/06/2005 الساعة: 18:29 )
رام الله - معا - ممارسة العنف والغاء التهديد الداعي الى تدمير اسرائيل هما الشرطان لبدء الحوار مع حماس والغائها عن قائمة المنظمات الارهابية هذا ما أكده وزير الخارجية البريطاني جاك سترو خلا ل مؤتمر صحفي مع نظيره الفلسطيني ناصر القدوة اليوم في رام الله .

سترو والذي اجتمع مع عدد من المسؤوليين الفلسطينيين اليوم في مدينة رام الله ابتداءً من وزير الخارجية الى رئيس الوزراء احمد قريع وختاما مع الرئيس محمود عباس اعتبر في المؤتمر الصحفي في مقر المقاطعة مع القدوة ان خطة الانسحاب الاسرائيلية من قطاع غزة وشمال الضفة الغربية فرصة مناسبة لاستئناف التنسيق والتعاون بين السلطة الفلسطينية والحكومة الاسرائيلية لضمان نجاح هذه الخطة .

وقال وزير الخارجية البربطاني ان محادثاته مع الرئيس محمود عباس تركزت على خطة الانسحاب الاسرائيلية وناقلا اليه دعم والتزام بلاده اتجاه السلطة الفلسطينية في الجانب الامني والاقتصادي .

ومن جانبة اشار ناصر القدوة وزير الشؤون الخارجية الفلسطينية الى المباحثات التي اجريت اليوم مع سترو والتي وصفها بالمفيدة والايجابية وانها تمركزت على سبل بذل الجهود لانجاح خطة الانسحاب من قطاع غزة وشمال الضفة الغربية الى جانب استمرار اسرائيل في انشطتها الاستيطانية وبناء الجدار والاوضاع الامنية وضرورة بذل الجهود لضمان استمرار الهدنة وضمان ابقاء وضع خال من اي عنف .

وطالب القدوة الاتحاد الاوروبي بموقف اكثر وضوحا من التوسع الاستيطاني في الاراضي الفلسطينية والجداروالمخططات الاسرائيلية لفصل القدس عن باقي المناطق الفلسطينية .