حركة التضامن الدولي : اسرائيل ابعدت احد المراقبين الدوليين لحقوق الانسان بعد اعتقاله في الخليل

نشر بتاريخ: 25/11/2005 ( آخر تحديث: 25/11/2005 الساعة: 02:01 )
بيت لحم - معا - قالت حركة التضامن الدولي في بيان لها الخميس و وصل لوكالة معا نسخة منه عبر شبكة الانترنت ان اسرائيل قررت ابعاد احد مراقبي حقوق الانسان بعد اعتقاله في الخليل خلال مساعدته طلاب المدينة في شارع الشهداء وسط المدينة.

واوضحت الحركة ان سلطات الاحتلال الاسرائيلي ابلغت الناشط البريطاني بعد اعتقاله على ايدي حرس الحدود بانتهاء مدة تاشيرته وان عليه مراجعة مكاتب التاشيرات في وزارة الداخلية الاسرائيلية لتجديد التاشيرية الى انه فوجئ بقرار ترحيله دون الاستماع له او حتى السماح له بتعين محامي حيث تم نقله الى مركز الشرطة الاسرائيلية الخاص بترحيل الاجانب في مدينة الرملة القريبة من مطار تل ابيب حيث سيتم ترحيله الى وطنه من هناك.

واشارت الحركة الى ان الناشط البريطاني كان يعمل خلال الاشهر الاخيرة على تامين سلامة اطفال مدرسة قرطبة الابتدائية من اعتداءات المستوطنين في البلدة القديمة من الخليل.