الثلاثاء: 21/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

قوات الاحتلال تشدد التدابير العسكرية في مدينة الخليل وسط اجواء من التوتر تسود المدينة

نشر بتاريخ: 26/11/2005 ( آخر تحديث: 26/11/2005 الساعة: 13:46 )
الخليل- معا- شددت قوات الاحتلال الاسرائيلي اليوم السبت من تدابيرها واجراءاتها العسكرية في مدينة الخليل في وقت تجمع فيه العشرات من المستوطنين المتطرفين بسوق الخضار القديم " الحسبة" تمهيدا لمسيرة استفزازية ستتوجه للجزء الخاضع للسيطرة الفلسطينية في المدينة.

وأفاد مراسلنا أن قوات الاحتلال نصبت الحواجز العسكرية وحركت الدوريات الراجلة والمحمولة في احياء البلدة القديمة ومحيط البؤر الاستيطانية واعاقت تحرك المواطنين وأوقفت عددا من الشبان واحتجزتهم بعد مصادرة هوياتهم.

ويسود التوتر المدينة اثر تجمع عشرات المستوطنين في منطقة السوق القديم القريب من البؤرة الاستيطانية "ابراهام افينو" استعدادا للقيام بمسيرة استفزازية تجاه شارع بئر السبع في منطقة باب الزاوية حيث يوجد ما يسمى بقبر "عتنائيل" الواقع في منطقة مصنفة " H1" الخاضعة للسيطرة الامنية الفلسطينية.

وأعرب المواطنون الفلسطينيون في المدينة عن خشيتهم من وقوع اعتداءات من قبل المستوطنين الذين عادة ما يقومون بمثل هذه الاعتداءات خلال المناسبات الدينية والتي تطال المواطنين وممتلكاتهم تحت حراسة قوات الاحتلال.

وقد اعتدى المستوطنون الاسرائيليون على الصحافيين الذي حاولوا الوصول الى منطقة السوق القديم, وكالو الشتائم البذيئة لهم.