الخميس: 22/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

احداث سجن عوفر: نادي الاسير يطالب بالتحقيق... والاسرى يعلنون الاضراب اليوم

نشر بتاريخ: 29/11/2005 ( آخر تحديث: 29/11/2005 الساعة: 12:04 )
بيت لحم- معا- طالب نادي الأسير الفلسطيني المجتمع الدولي التدخل والتحقيق في الاحداث التي شهدها سجن عوفر قرب رام الله ليلة أمس عندما اعتدت قوات الاحتلال على الاسرى داخل السجن واصابت 25 اسيرا بجراح, واتهم النادي سلطات الاحتلال بانتهاك كافة المواثيق والشرائع الدولية, معتبرا عملية القمع جريمة كبيرة ارتكبت بحق الأسرى المعزولين استخدمت فيها وسائل قمع وحشية ومحرمة دولياً.

من جانبهم أعلن الاسرى في عوفر الإضراب عن الطعام اليوم الثلاثاء ومقاطعة إدارة السجن احتجاجاً على الاعتداء الذي تعرضوا له ليلة أمس.

وناشد عصام فروخ ممثل الاسرى في السجن كافة المؤسسات الحقوقية والإنسانية التدخل لإنقاذ الأسرى, مشيرا الى أن عملية القمع اتصفت بالوحشية بعد أن استنفرت قوات السجن منذ عصر امس استعدادا لذلك.

يذكر أن الاحداث داخل سجن عوفر وقعت في اعقاب قيام ادارة السجن بنقل اربعة من نشطاء الجبهة الشعبية هم: عبد الرحيم ملوح, نضال ابو عكر, محمد القصاص, ويامن طنينة الى العزل في السجون المركزية كخطوة عقابية, كما نفذت عملية النقل خلال جلسة الحوار مع ممثلي الفصائل الامر الذي جعل الفصائل تنسحب من الحوار احتجاجا على ذلك وعلى تنصل الادارة مما تم الاتفاق عليه.