الخميس: 29/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

بلدية خانيونس تدعو اللجان والمؤسسات مساعدتها في تحصيل مستحقاتها المتراكمة على المواطنين

نشر بتاريخ: 30/11/2005 ( آخر تحديث: 30/11/2005 الساعة: 12:19 )
خانيونس - معا - أكدت بلدية خانيونس عزمها تحصيل مستحقاتها المتراكمة على المواطنين منذ سنوات طويلة والتي أدت إلى تفاقم الأزمة المالية للبلدية.

وقالت البلدية أنها لن تقف مكتوفة الأيدي أمام امتناع عدد كبير من المواطنين عن دفع المستحقات المتراكمة عليهم للبلدية، وستتخذ كافة الإجراءات القانونية من أجل تحصيل المستحقات التي هي نظير خدمات تتكبد تبعاتها من أجل توفيرها وتزويدها للمواطنين.

وأوضح عاشور ، أن البلدية أطلقت حملة مكثفة للاتصال بمسئولي لجان الأحياء التابعة لها وكافة الشخصيات الإعتبارية, والوجهاء والقطاعات، والشرائح المجتمعية المؤثرة في المدينة بهدف وضع الجميع أمام مسئولياتهم تجاه مدينتهم ، والعمل المشترك لإنقاذ البلدية من أزمتها المالية المتفاقمة, مبيناً أن البلدية تتعرض لأزمة حقيقية وهي بحاجة ماسة وملحة لتضافر كافة الجهود من جميع الأطراف.

وأشار عاشور إلى أن القرار جاء بناءً على توصية من المجلس البلدي بعد الإطلاع على كافة التقارير الفنية التي رفعتها الأقسام والدوائر ذات العلاقة ، لاسترداد البلدية مستحقاتها من القادرين عن الدفع وتخلفوا عن الإستفادة من حملات التخفيض التي وصلت إلى خصم 50 % على فاتورة الجباية ، موضحاً أن قرار تشكيل اللجنة يضم الدائرة المالية ورئيس قلم الجباية وقلم الجمهور وقسم الكهرباء والعلاقات العامة، بالإضافة إلى أفراد من شرطة البلدية والتي تهدف إلى إستخدام الطرق القانونية بما يسمح به القانون لجباية المستحقات المتراكمة.