الأحد: 16/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

زياد أبو عمرو: الانتخابات التشريعية ستنطوي على تغيرات جوهرية ودراماتيكية

نشر بتاريخ: 04/12/2005 ( آخر تحديث: 04/12/2005 الساعة: 19:19 )
معا- بيتا لحم- أكد عضو المجلس التشريعي د. زياد أبو عمرو أن المرحلة المقبلة ستشهد خلافا وصداما كبيرين بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي حول جوهر العملية السياسية معربا عن خشيته من أن يجد الجانب الفلسطيني نفسه مضطرا للتعاطي تحت الضغوط والإغراءات الخارجية مع خطة شارون المتعلقة بالدولة ذات الحدود المؤقتة.

وأوضح د. أبو عمرو في حديث خاص لمركز الأسرى للإعلام أن تشغيل معبر رفح الحدودي خطوة إيجابية وإنجاز مهم مؤكدا أن دولة الإحتلال ستلجأ الى أسلوب المماطلة في عملية تشغيل الميناء والمطار والممر الآمن وقال أن السيطرة الإسرائيلية على قطاع غزة لم تنته لأنها لا زالت تسيطر على الحدود والمعابر والمياه الإقليمية والمجال الجوي ولا تسمح للفلسطينيين بممارسة حقهم في استخدام هذه النوافذ المهمة على العالم.

وأكد د. أبو عمرو أن الانتخابات التشريعية تشكل المخرج لحالة التأزم التي
يعيشها الوضع الفلسطيني وحالة التوتر والقلق والفوضى، مشددا على ضرورة توفير
الشروط والظروف والمناخات اللازمة لإنجاح إجراء هذه الانتخابات في أجواء حرة
وديمقراطية خالية من أعمال العنف.