تواصل الفعاليات المنددة بقرار اسرائيل هدم منازل في سلوان والمطالبة بالمزيد من الدعم والتضامن

نشر بتاريخ: 11/06/2005 ( آخر تحديث: 11/06/2005 الساعة: 11:52 )
القدس - معا - تتواصل في حي السبتان في سلوان الفعاليات المنددة بقرار الحكومة الاسرائيلية هدم حوالي ثمانية وثمانين منزل والمطالبة بالمزيد من التضامن وتضافر الجهود للحيلولة دون تنفيذ اسرائيل لمخططها.
ودعا فخري أبو دياب عضو لجنة الدفاع عن أراضي وعقارات سلوان كافة المنظمات والمؤسسات في فلسطين وخارجها لتقصي الحقائق والوقوف على البيانات التي تصدرها بلدية الاحتلال والتأكد منها. وصرّح بأن ما قيل عن عدم نية البلدية في هدم منازل المواطنين هو غير صحيح مشيراً الى أنه لم يتلقى المواطنون قراراً رسمياً بهذا الشأن.
وأعلن أنه تقرر يومي الثلاثاء والخميس فعاليات خاصة بالأطفال المطالبين بالعيش في منازل آمنة وفي حقهم بذلك, مطالباً كافة المؤسسات والمسؤولين في دعمهم بتقديم البرامج التثقيفية التي يمكن من خلالها ايصال رسالتهم الى العالم أجمع.
وحول ردود الفعل الدولية لقرار اسرائيل قال أبو دياب: تلقينا ردود فعل تضامنية مع كافة أهالي الحي مضيفاً أنه يأمل في أن تتبلور تلك الردود لتشكل موقفاً رسمياً ضاغطاً على حكومة اسرائيل بالتراجع عن تنفيذ مخططاتها الهادفة الى تشريد المواطنين المقدسيين وافراغ المدينة المقدسة من اهلها.