الخميس: 25/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

حركة حماس تحذر من استمرار العدوان الاسرائيلي ضد الفلسطينيين

نشر بتاريخ: 10/12/2005 ( آخر تحديث: 10/12/2005 الساعة: 15:22 )
غزة - معا - حذرت حركة المقاومة الاسلامية حماس من استمرار العدوان الاسرائيلي و ممارسة القتل والاغتيال ضد الفلسطينيين مشددة على أن ذلك سيكون له تداعيات كثيرة على مجمل الوضع السياسي تتحمل اسرائيل وحدها نتائجه.

وأكدت الحركة في بيان وصل معا نسخة منه على أن عمليات الاغتيال لن تثني الحركة عن الاستمرار في المقاومة للاحتلال و أنه مهما اشتدت غطرسته و عنجهيته فان قدرة الحركة على الصمود و الرد أكبر من تصور الاحتلال.

كما أكدت الحركة على أن إلتزامها بالتهدئة, قائلةً أن هذا لا يعني أن تكون سيفا مسلطاً على رقاب المجاهدين و أبناء الشعب الفلسطيني و أنه لا مجال للحديث عن هدنة في ظل استمرار العدوان الاسرائيلي و عدم الافراج عن المعتقلين.

و قالت الحركة " إن عمليات الاغتيال التي طالت عدد من المجاهدين في الضفة الغربية و قطاع غزة إنما هي تأكيد على أن الاغتيال ليس مجرد رد فعل اسرائيلي على العمليات الاستشهادية بل سياسة ممنهجة ضاربة جذورها في فكر الكيان الصهيوني الذي يقوم على القتل و الغدر" .

و أضافت حماس أن عمليات الاغتيال المستمرة التي طالت قطاع غزة في الآونة الأخيرة رغم الانسحاب الاسرائيلي منه بالاضافة إلى القصف المنهجي لشمال وشرق القطاع يثبت أن قوات الاحتلال إنما تهدف إلى ترسيخ أن قطاع غزة لا يزال تحت سيطرتها و أن سيف عدوانها مسلط عليه في أي لحظة .

و كررت الحركة تأكيدها على ضرورة وحدة الصف الفلسطيني وراء الحقوق الثابتة و المشروعة في السعي من أجل التحرير و الاستقلال مؤمنة أن الباطل يوماً سيهزمه الحق.