المبادرة الفلسطينية تحذر من التصعيد العسكري الاسرائيلي

نشر بتاريخ: 10/12/2005 ( آخر تحديث: 10/12/2005 الساعة: 19:29 )
القدس -معا- أصدرت المبادرة الفلسطينية لتعزيز الحوار العالمي والديمقراطية (مفتاح)، بيانا صحافيا حذرت فيه من التصعيد العسكري الاسرائيلي الأخير الذي قد ينذر بتفجير الأوضاع والعودة لدائرة العنف والعنف المضاد.

وطالبت (مفتاح) أعضاء الرباعية التدخل الفوري لمنح اسرائيل من فرض حرب تجويعية على ابناء شعبنا وبخاصة في قطاع غزة.

وقالت (مفتاح) انه في الوقت الذي يحتفل فيه العالم بالاعلان العالمي لحقوق الانسان، يواصل الاحتلال انتهاكاته لحقوق الانسان الفلسطيني على مرأى ومسمع من العالم. ودعا بيان (مفتاح) المؤسسات الدولية لتأكيد احترامها للاعلان العالمي لحقوق الانسان من خلال العمل على احترام وصيانة حقوق الانسان الفلسطينية والتصدي لمنتهكيها والعمل على مقاضاتهم,


المبادرة الفلسطينية لتعميق الحوار العالمي والديمقراطية (مفتاح)، منظمة غير حكومية، وغير مرتبطة بأي تنظيم سياسي. وتسعى المؤسسة التي مقرها القدس إلى تعزيز الديمقراطية والحكم الصالح داخل المجتمع الفلسطيني عبر تشجيع المساءلة العامة والشفافية والتدفق الحر للمعلومات والأفكار وتحدي الأفكار المشوهة في الوطن والخارج.