مركز حقوقي: العدوان الإسرائيلي على غزة أوقع 599 شهيداً حتى ظهر اليوم

نشر بتاريخ: 06/01/2009 ( آخر تحديث: 06/01/2009 الساعة: 18:34 )
نابلس-سلفيت-معا- قال المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان إن عدد شهداء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وصل حتى ظهر اليوم الثلاثاء، إلى 599 شهيدا، من بينهم 130 طفلا، و33 امرأة، وستة من أفراد الطواقم الطبية.

وأوضح المركز، في بيان وصل معا نسخة منه، أن سلطات الاحتلال وسعت العمليات البرية لتشمل ما تبقى من القطاع، وسط سقوط غير مسبوق من الضحايا في صفوف المدنيين العزل، مشيرا إلى أن عددا كبيرا من الشهداء والجرحى في عدة مناطق، ما زالوا لليوم الثاني على التوالي تحت الأنقاض.

وأضاف: يتواصل العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة لليوم الحادي عشر، وسط سقوط المزيد من الضحايا في صفوف المدنيين الفلسطينيين، فضلا عن الدمار غير المسبوق في ممتلكاتهم وأعيانهم المدنية.

وقال :إن التحقيقات الميدانية التي يجريها طاقم المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان تؤكد أن أكثر من 90% ممن سقطوا خلال الأيام الثلاثة الماضية هم من المدنيين العزل، نسبة كبيرة منهم من الأطفال، حيث تستخدم قوات الاحتلال كافة عتادها الحربي ومختلف وسائلها القتالية من طائرات ومدفعية وزوارق حربية وأسلحة رشاشة في دك مناطق بأكملها على رؤوس قاطنيها.

وحمّل إسرائيل المسؤولية الكاملة عن حماية المدنيين الفلسطينيين في جميع الظروف والأحوال، ووفقاً لقواعد القانون الدولي، فإن وجود مقاومة مسلحة لا يبرر على أي نحو كان استخدام تلك القوة المفرطة بشكل غير متناسب، وأنه ينبغي التمييز دائماً بين المدنيين وغير المدنيين.

وحذر المركز من سقوط المزيد من الضحايا في صفوف المدنيين الفلسطينيين، في ظل التهديدات الإسرائيلية المتواصلة والتي تؤكد استمرار العدوان البري ضد سكان القطاع، وجدد دعوته للمجتمع الدولي بالتحرك الفوري لوقف تلك الجرائم.