نواب الاصلاح الأسرى: انتصار المقاومة يؤكد سقوط كل خيار سواها

نشر بتاريخ: 21/01/2009 ( آخر تحديث: 22/01/2009 الساعة: 08:11 )
سلفيت- معا- بارك النواب الأسرى من كتلة التغيير والإصلاح البرلمانية "الانتصار الكبير الذي حققته المقاومة على جيش الاحتلال الذي لم يتمكن من مواصلة حملته العسكرية على القطاع واضطر لوقفها من جانب واحد بعد 23 يوما على بدئها".

وقالوا: "إن انتصار غزة كان حلما عربيا وإسلاميا وفلسطينيا ومطمح كل الشعوب التي قرفت من الظلم والاضطهاد والعنصرية التي يحملها المشروع الأمريكي والصهيوني للمنطقة والعالم بأسره".

ودعا النواب الأسرى الأنظمة الرسمية العربية والحكومات المختلفة للاصطفاف إلى جانب نظام "الممانعة" والتواصل معها قائلين "إن خيار المقاومة والصمود بات الخيار الوحيد الذي يرسم مستقبل شعبنا وخريطة المنطقة، وأن هذا الانتصار أكد سقوط كل الخيارات ما عدا خيار المقاومة والممانعة".