باروخ مارزيل اختار ان يراقب صناديق الاقتراع في ام الفحم يوم الانتخابات

نشر بتاريخ: 02/02/2009 ( آخر تحديث: 02/02/2009 الساعة: 14:43 )
بيت لحم- معا - اختار الناشط اليميني المتطرف، الاسرائيلي باروخ مارزيل ان يدخل مدينة ام الفحم يوم الانتخابات الاسرائيلية المقررة يوم 10-2 ، حيث سيكون مفرز من قبل حزب الاتحاد الوطني الاسرائيلي ليراقب سير الانتخابات داخل المدينة.

وذلك بعد ان حاول القيام بتظاهرة داخل مدينة ام الفحم وفشل في ذلك، واستبدال الامر بتظاهرة سيارات تمر من الشارع الرئيسي للمدينة، في محاولة لاستفزاز الجمهور العربي داخل الخط الاخضر.

وبحسب ما قال لصحيفة يديعوت احرنوت اليوم الاثنين:"ساحاول ان اقوم بعملي بطريقة جيدة لكي تسير الانتخابات بطريقة ديمقراطية ووفق القانون، وانا جاهز لهذا الدور وسوف اقوم بعملي كي لايكون هناك اي تزييف، وسيتم فرز الاصوات لحزب الاتحاد الوطني في المدينة دون اي ضغوطات".

واعتبر حزب الجبهة العربية للديمقراطية والمساواة "حداش" وجود الناشط اليميني المتطرف مارزيل في ام الفحم يوم الانتخابات بمثابة ضربة للديمقراطية، وسيكون له تأثيرات سلبية على العملية الانتخابية.

وجاء على لسان الدكتور عفو غبارية المرشح رقم 4 على قائمة "حداش" للانتخابات:" ان على كل من يدعم الديمقراطية ان يقف امام هذا القرار وسنحاول بكل الطرق منع تواجد مارزيل في ام الفحم يوم الانتخابات".

ويذكر ان الشرطة والامن الاسرائيلي يرفع من حالة التأهب يوم الانتخابات ويزيد اعداد الشرطة الاسرائيلية المنتشرة في المدن والبلدات، لمراقبة عملية الانتخاب دون حدوث تزوير، كما ستضاعف اعداد الشرطة الاسرائيلية في مدينة ام الفحم تخوفا لحدوث صدامات بين الفلسطينيين والناشط اليميني باروخ مارزيل .