خبر عاجل
هزة ارضية تضرب البحر المتوسط ويشعر بها سكان فلسطين

مديرة مركز السموم تشارك في ورشة عمل حول المواد السامة في الأغذية في تركيا

نشر بتاريخ: 11/02/2009 ( آخر تحديث: 11/02/2009 الساعة: 14:59 )
سلفيت- معا - شاركت د. أنســـام صوالحــة مديرة مركز السموم والمعلومات الدوائية في جامعة النجاح الوطنية في ورشة عمل في اسطنبول بتركيا حول المواد السامة في الأغذية، وتركزت الورشة حول مادة الأفلاتوكسين والتي تنتج من الفطريات التي تُلوث الأغذية بخاصة المكسرات، البقول، زبدة الفول
السوداني، الشيبس، القهوة، وغيرها.

وكانت الورشه العلمية عقدت في معهد البحث TUBITAK وبتنسيق UNIDO ودعم TIKA، وكان من المواضيع الرئيسية فيها المخاطر الصحية للأفلاتوكسين على الإنسان، التشريعات العالمية بخصوصها، وسائل تقليل الأفلاتوكسين في الأطعمة خلال الإنتاج، الخزين، وما بعد ذلك من مراحل، وسائل الكشف عن وجود الأفلاتوكسين في الأطعمة، ودور الرطوبة والتهوية في مستوى الأفلاتوكسين.

وقامت صوالحة بإلقاء محاضرة في ورشة العمل حول "تلوث الأغذية بالأفلاتوكسين في فلسطين وطرق تقليلها" وقامت خلالها بعرض بعض النتائج التي توصلت لها في أحد أبحاثها.

وقد نالت المحاضرة إعجاب الحاضرين من حيث محتواها وكذلك بأن الفلسطينيين يقوموا بإجراء هكذا أبحاث في ظل الظروف الصعبة التي يمرون بها، وكذلك أبدوا إعجابهم بجامعة النجاح الوطنية لقيامها بإنشاء واحتضان مركز مهم وفعّال مثل مركز السموم والمعلومات الدوائية.

تخلل ورشة العمل زيارة ميدانية لأحد المصانع للاطلاع على الإجراءات المتبعة للحد من التلوث وكذلك تدريب في المختبر حول الوسائل الأحدث للكشف عن مستويات هذه المادة في الأطعمة حتى عند وجودها بتراكيز قليلة جداً.

وشارك في الورشة العديد الخبراء في هذا المجال من تركيا بالاضافة الى وفود من دول أخرى مثل ألبانيا، بوسنا، ملدوفا، تازمانيا، اوغندا، أثيوبيا وغيرها، وفلسطين فقط من الدول العربية.

وذكرت صوالحة ان موضوع تلوث الأغذية بالافلاتوكسين مشكلة لا يمكن تجاهلها وتدعو الى الاهتمام بهذه المشكله من قبل الجهات الرقابية والتشريعية للحد من حدوثها واخطارها على المواطنين، مؤكدة ان مركز السموم والمعلومات الدوائية على استعداد للمساعدة في ذلك من خلال طواقهم المتخصصة،

وقدمت د. صوالحة شكرها لمعهد البحث TUBITAK و UNIDO و TIKA على استضافتها في هذه الورشة.