الجمعة: 02/12/2022

شرطة طوباس تنظم محاضرة حول التوعية من مخاطر الالغام

نشر بتاريخ: 13/03/2009 ( آخر تحديث: 13/03/2009 الساعة: 00:44 )
طوباس-معا- قامت شرطة طوباس، بتنظيم محاضرة توعية من مخاطر الالغام والاجسام المشبوهة، استهدفت تعزيز وعي الطلاب حول مخاطر الألغام والأجسام المشبوهة، ومن أجل حماية المواطنين والحفاظ على سلامتهم وأراوحهم، وصولا إلى مجتمع آمن ومستقر وبعيد عن الأخطار والمشاكل الأمنية. وذلك في إطار حملة التوعية الأمنية التي تنفذها مديرية الشرطة تحت شعار "الأمن مسؤولية الجميع".

وألقى النقيب كمال أبو عون، من شرطة محافظة طوباس، محاضرة توعية لطلاب مدرسة مصطفى أبو خيزران الأساسية، حول مخاطر الألغام والأجسام المشبوهة وكيفية الوقاية منها، وتحدث ايضاً ، حول مواصفات وأشكال الأجسام المشبوهة والألغام من مخلفات الجيش الاسرائيلي، ومخاطر الاقتراب منها أو العبث بها.

وقال المقدم محمد تيم، مدير شرطة المحافظة، إن هذا النوع من محاضرات التوعية، يكتسب أهمية خاصة بالنسبة للطلبة والمواطنين في محافظة طوباس التي تشهد بعض المناطق التابعة لها، تدريبات عسكرية بالذخيرة الحية يجريها الجيش الاسرائيلي، وغالبا ما تخلف أجساما مشبوها ومتفجرة تشكل خطرا على حياة المواطنين.

وأضاف تيم، إن الفترة الأخيرة، شهدت وفاة وإصابة عدد من المواطنين معظمهم من الأطفال وطلبة المدارس، جراء العبث بالأجسام المشبوهة من مخلفات الجيش الاسرائيلي.

وأكد المقدم تيم ، أن مديرية الشرطة، تسعى دائما وبشكل مستمر إلى تعزيز الأمن الداخلي في المجتمع، ما يتطلب تضافر الجهود، والمساهمة الفاعلة والتعاون من قبل جميع مؤسسات المجتمع والأهالي مع الشرطة، من أجل تعزيز وإنجاح برامج التوعية الأمنية التي يجب على المواطن أن يكون شريكا أساسيا فيها.

واشار النقيب رائد ابوغربية مدير فرع العلاقات العامة والاعلام، الى إن تعاون الجمهور مع الشرطة، يسهم بقوة في التقليل من حوادث الإصابات بالألغام، داعياً المواطنين إلى تبليغ الشرطة والجهات الأمنية المختصة، في حال العثور على أجسام مشبوهة، وذلك حتى تتمكن الشرطة من التعامل معها ومعالجتها.

بدوره، أشاد جعفر غنام، مدير المدرسة، بالجهود التي تبذلها مديرية الشرطة من أجل تعزيز الوعي الأمني لدى طلبة المدارس.