الإثنين: 22/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

مؤسسة الأقصى ترفض الاستمرار بانتهاك مقبرة مأمن الله في القدس وتطالب بوقف الحفريات الإسرائيلية فوراً

نشر بتاريخ: 27/12/2005 ( آخر تحديث: 27/12/2005 الساعة: 13:38 )
معا - طالبت مؤسسة الأقصى لاعمار المقدسات الإسلامية بايقاف الحفريات الاسرائيلية المتواصلة في مقبرة مأمن الله في القدس والحفاظ على حرمتها.

وعقدت المؤسسة في نهاية الاسبوع الماضي اجتماعاً مع القائمين على مشروع الحفريات طمعاً من مؤسسة الأقصى بثنيهم عن أعمال الحفريات من خلال العرض المفصل والصريح لحرمة انتهاك حرمة الأموات ونبش مقابر المسلمين ، وبناءً على الجلسة المذكورة أرسلت رسالة إلى القائمين على مشروع الحفريات جاء فيها : " إنه ليؤسفنا جداً أن الجلسة التي عقدت مع طرفكم كانت سلبية جداً وإننا نستنكر ونرفض الاستمرار بحفر مقبرة إسلامية تاريخية وهي مقبرة مأمن الله ، ونؤكد أنّ أعمالكم هذه تعدّ اعتداءاً صارخا على حقوقنا الدينية وانتهاكا سافرا لحرمة الأموات وتنفيذا لسياسة الاضطهاد الديني والتمييز القومي البغيض، كما ونؤكد لكم أننا سنبقى ندافع عن حرمة مقبرة مأمن الله بجميع الوسائل القانونية والشعبية المشروعة" .

وطالبت مؤسسة الأقصى بايقاف هذه الأعمال فوراً, مستهجنةً " جرأة القائمين على الحفريات, من خلال اغرائهم للمشاركين في الجلسة المذكورة من مؤسسة الأقصى بعروض رخيصة ظناً منهم أن يبيعوا مقدساتنا بثمن بخس".

وقد رفضت المؤسسة هذه العروض, وحذرت من الأساليب التي تستخدمها السلطات الاسرائيلية, مؤكدةً أن للمقبرة حق قانوني وشرعي.