السبت: 22/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

نادي الأسير الفلسطيني يكرم أمهات وزوجات الأسرى

نشر بتاريخ: 19/03/2009 ( آخر تحديث: 19/03/2009 الساعة: 13:18 )
سلفيت- معا- نظم نادي الأسير الفلسطيني في محافظة بيت لحم اعتصاماً أمام مقر الصليب الأحمر في بيت لحم للتضامن مع الأسرى والأسيرات في سجون الاحتلال الإسرائيلي وتكريماً لأمهات وزوجات الأسرى بمناسبة يوم المرأة العالمي وعيد الأم.

وقد شارك في الاعتصام العشرات من أمهات الأسرى وزوجاتهم وممثلين عن القوى الوطنية والمؤسسات الرسمية والشعبية في المحافظة.

واكد عبد الله الزغاري رئيس نادي الأسير الفلسطيني في محافظة بيت لحم في كلمة له قائلاً انه في الوقت الذي يحتفل فيه العالم بيوم المرأة العالمي وعيد الأم تقديراً لدورهن ووفاء لنضالاتهن وتضحياتهن مطالبين بمنح المرأة حقوقها وتحسين أوضاعها المعيشية، يتجاهل هذا العالم معاناة آلاف النساء الفلسطينيات اللواتي يتعرضن للاعتقال والتعذيب الجسدي والنفسي والمعاملة القاسية داخل سجون الاحتلال وعلى حواجز التفتيش.

وأكد الزغاري بأن أكثر من 65 أسيرة لا زلن يقبعن في سجون الاحتلال منهن الأمهات وزوجات، وبعضهن طالبات وقاصرات في ظروف قاسية، مشيراً إلى أن قوات الاحتلال اعتقلت خلال انتفاضة الأقصى 800 مواطنة فلسطينية.

ووجه الزغاري التحية لامهات وزوجات الأسرى والأسيرات بمناسبة يوم المرأة العالمي وعيد الأم مشيداً بدور المرأة الفلسطينية المناضلة والصامدة والصابرة على ظلم السجن والسجان.

وألقت الأسيرة المحررة عرين شعيبات التي أمضت سبع سنوات في سجون الاحتلال وأفرج عنها قبل شهر، كلمة هنأت فيها الأمهات والزوجات مؤكدة أن أوضاع الأسيرات داخل السجون في غاية الصعوبة وأن إدارة السجون تمارس شتى أنواع العذاب والتنكيل بحق الأسيرات.

وتم خلال الاعتصام تكريم الأمهات وزوجات الأسرى والأسيرات المحررات بتوزيع الورود والدروع عليهن من قبل نادي الأسير.