الثلاثاء: 18/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

سوق فلسطين:شركة فلسطين للاستثمار الصناعي تقدم تقريرها لعام 2008

نشر بتاريخ: 30/03/2009 ( آخر تحديث: 30/03/2009 الساعة: 19:19 )
سلفيت-معا- استلمت سوق فلسطين للأوراق المالية التقرير السنوي لشركة فلسطين للاستثمار الصناعي (PIIC)، الذي يحتوي على البيانات المالية المدققة الموحدة للسنة المالية 2008. ويأتي هذا الإفصاح بموجب نظام الإفصاح الساري، والذي يمنح كل شركة مدرجة فترة أقصاها ثلاثة أشهر من تاريخ انتهاء السنة المالية للشركة للإفصاح عن البيانات المالية السنوية المدققة من المدقق القانوني من خلال إعداد التقرير السنوي. وقد تمّ نشر البيانات المستلمة على موقع السوق الإلكتروني على شبكة الانترنت (www.p-s-e.com)، بالتزامن مع إصدار هذا البيان، كما تمّ توزيع البيانات على شركات الأوراق المالية الأعضاء لإطلاع عملائهم عليها.

وأرسلت الشركة نسخة من التقرير إلى هيئة سوق رأس المال للحصول على موافقة الهيئة على طباعة ونشر التقرير لعرضه على الهيئة العامة. ويتوجب على الشركة تقديم النسخة النهائية المصممة في المطبعة حال الانتهاء منها وقبل نشرها وعرضها على الهيئة العامة للشركة المزمع عقد اجتماعها في النصف الثاني من شهر نيسان كما أشارت الشركة في إفصاح سابق.

وتضمن التقرير السنوي (النسخة الإلكترونية): أعضاء مجلس الإدارة، كلمة رئيس مجلس الإدارة، الأداء المالي، مشروعات الشركة، الشؤون الإدارية، مكاتب الشركة، بيانات المساهمين، مؤهلات أعضاء مجلس الإدارة، الاختلافات بين البيانات المالية الختامية الأولية والبيانات الختامية المدققة، بالإضافة إلى البيانات المالية وتقرير مدقق الحسابات المستقل للسنة المنتهية في 31/12/2008.

وتطرق رئيس مجلس الإدارة (نضال السختيان) في كلمته إلى تأثيرات الأحداث السياسية والاقتصادية وانعكاسها على عمل الشركة وشركاتها التابعة ومنها الأزمة المالية العالمية وارتفاع أسعار المواد الأولية ومنها الحبوب وخامات البلاستيك وانخفاض سعر صرف الدولار وتراجع مؤشرات الأسواق المالية. وقال السختيان حيث أن الشركة تأثرت سلباً كغيرها من الشركات العاملة في هذا القطاع بنتائج الأزمة، ولكن حجم التأثر كان محدوداً بسبب تنوع مصادر إيرادات الشركة، ولأنّ السوق المالي الفلسطيني كان من أقل أسواق المنطقة تأثراً من جهة أخرى، ولأنّ معظم استثمارات الشركة في الأسهم تدار من قبل شركة متخصصة في هذا المجال. وقال أن حصيلة حصة الشركة من الأرباح التشغيلية لشركاتها التابعة للعام 2008 كانت حوالي 440 ألف دينار أردني للشركة مقابل 120 ألف دينار تقريباً في العام 2007، ونتيجة خسارة الاستثمار في المحافظ المالية فقد بلغت الخسارة الصافية للشركة 544 ألف دينار تقريباً، في حين تراجعت القيمة الدفترية لحقوق المساھمين من 21.8 مليون دينار في العام 2007 لتصبح 20.57 مليون دينار للعام 2008، وأصبحت بذلك القيمة الدفترية لسهم 1.097 دينار كما في 31/12/2008.

وشملت بيانات المساهمين في التقرير: عدد المساهمين، نشاط التداول، شكل وآلية إيصال المعلومات للمساهمين، فئات المساهمين من حيث توزيع الملكية، أكبر 15 مساهم وملكيتهم ونسبها، وعدد الأسهم المملوكة من أعضاء مجلس الإدارة وأقربائهم.

وشمل التقرير السنوي القوائم المالية كما في 31/12/2008 والتي شملت تقرير مدقق الحسابات الخارجي، الميزانية الموحدة، قائمة الدخل الموحدة، قائمة التغيرات في حقوق الملكية الموحدة، قائمة التدفقات النقدية الموحدة، إيضاحات حول البيانات المالية (33 إيضاح).

وأشار تقرير مدقق الحسابات القانوني المستقل (إرنست ويونغ - سائد عبدالله) تحت فقرة "الرأي": "في رأينا، باستثناء أثر ما هو وارد في فقرة أساس التحفظ، أن القوائم المالية تُظهر بعدالة، من كافة النواحي الجوهرية، المركز المالي الموحد لشركة فلسطين للاستثمار الصناعي المساهمة العامة المحدودة كما في31 كانون الأول 2008 وأداءها المالي وتدفقاتها النقدية للسنة المنتهية في ذلك التاريخ وفقاً لمعايير التقارير المالية الدولية". وقد جاء في فقرة "أساس التحفظ": "أظهرت إجراءات تدقيق مخصص الذمم المشكوك في تحصيلها كما في 31 كانون الأول 2008 و 2007 عجزاً بمبلغ 275,000 دينار أردني تقريباً. هذا وقد تحفظنا في تقريرنا على القوائم المالية للشركة لعام 2007 بسبب هذا الموضوع. فيما لو قامت الشركة باحتساب وقيد مخصص كافٍ للذمم المشكوك في تحصيلها خلال عام 2007، لانخفض رصيد كل من الذمم المدينة ومجموع حقوق الملكية في 31 كانون الأول 2008 و 2007 بمبلغ 275,000 تقريباً ولانخفض ربح عام 2007 بنفس المبلغ. لم تقم الشركة باحتساب مخصص لضريبة الدخل عن أرباح العام 2005 الذي يقدر بمبلغ 353,436 دينار أردني. فيما لو قامت الشركة باحتساب هذا المخصص لانخفضت الأرباح المدورة ولازداد مخصص ضريبة الدخل كما في 31 كانون الأول 2008 و 2007 بنفس المبلغ".

وفيما يتعلق بالاختلافات عن البيانات الختامية الأولية، أشارت الشركة في كتاب منفصل إلى وجود تعديلات عمّا كان معلناً سابقاً في الإفصاح عن البيانات الختامية الأولية مع تبرير تلك الاختلافات، حيث وردت اختلافات أشارت الشركة إلى أنّ سبب اختلاف صافي خسارة عام 2008 وسنة المقارنة 2007 يعود إلى تحويل التدني في القيمة العادلة لاستثمارات الشركة طويلة الأجل إلى قائمة الدخل بدلاً من حقوق المساهمين. وأثر هذا التحويل على "التغير المتراكم في القيمة العادلة" و "ربح/خسار السنة" للسنتين الماليتين 2008 و 2007. فقد تغير ربح السنة من - (1,981,403) دينار في البيانات الأولية للسنة المالية 2008 إلى - (544,444) دينار في البيانات المدققة، أمّا السنة المالية 2007 فقد تغير الربح السنوي من 833,211 دينار في البيانات الأولية إلى خسارة مقدارها - (2600,289) دينار في البيانات المدققة. وفيما يتعلق ببند "الأثر المتراكم في القيمة العادلة"، فقد تغير في السنة المالية 2008 من - (719,035) دينار في البيانات الأولية إلى 1,277,507 دينار في البيانات المدققة، أمّا التأثير على البيانات المالية للسنة المالية 2007 فقد تغير "الأثر المتراكم في القيمة العادلة" من - (1,441,468) دينار في البيانات الأولية إلى 1,992,032 دينار في البيانات المدققة. وتعود هذه التغييرات إلى: تدني القيمة العادلة أسهم باديكو، تدني القيمة العادلة أسهم الاتصالات، إعادة تصنيف أسهم السوق المالي، تدني القيمة العادلة محفظة روان، وأسهم لدى شركة دواجن فلسطين، كما جاء في خطاب الشركة.

وتزامن الإفصاح عن البيانات المالية المدققة من خلال تقرير سنوي، الإفصاح عن البيانات نفسها باستخدام نموذج الإفصاح الإلكتروني الموحد الخاص بقطاع الاستثمار. وقد قامت السوق بنشر وتعميم التقرير السنوي والإفصاح الإلكتروني وكتب الشركة المرفقة، بالتزامن وحسب الأصول.