مسلحون من كتائب الاقصى يهدمون جزءا من الجدار الحدودي بين رفح ومصر

نشر بتاريخ: 04/01/2006 ( آخر تحديث: 04/01/2006 الساعة: 17:23 )
غزة- معا- افاد شهود عيان لوكالة " معا" في محافظة رفح ان مسلحين من كتائب شهداء الاقصى التابعة لحركة فتح قاموا مساء اليوم بهدم جزء من الجدار الفاصل بين رفح ومصر .

واضاف الشهود ان المسلحين هاجموا احدى المراكز الامنية واستولوا على احدى الجرافات التي استخدموها لعملية الهدم اضافة الى استخدامهم بعض المتفجرات .

وياتي ذلك احتجاجا على اعتقال قوات الامن الفلسطينية احد عناصر الكتائب ليلة امس والمشتبه بضلوعه في عملية اختطاف افراد عائلة بريطانية الاسبوع الماضي .

وكانت مسلحون من الكتائب اقتحموا في وقت سابق من اليوم وامس عدة مبان حكومية تابعة للسلطة وسيطروا على سيارتين تعودان للامن الوطني .

وافاد مراسلنا ان العديد من المواطنين بدأوا بالتسلل الى الاراضي المصرية عبر فتحتين في الجدار احدثتهما عملية الهدم في الوقت الذي اتخذت فيه قوات الأمن المصرية المنتشرة على طول الشريط الحدودي احتياطات أمنية تحسبا لتدفق سكان المنطقة من الفلسطينيين إلى الأراضي المصرية.