فتح تنظم مسيرة حاشدة تستنكر جريمة قتل الجنديين المصريين وتؤكد على عمق العلاقات المصرية الفلسطينة

نشر بتاريخ: 06/01/2006 ( آخر تحديث: 06/01/2006 الساعة: 15:31 )
خانيونس -معا- نظمت حركة فتح بمحافظة رفح ظهر اليوم مسيرة حاشدة جابت شوارع المدينة واتجهت نحو الجدار الحدوي بين الأراضي الفلسطينية والمصرية ، وحمل خلالها المشاركون اللافتات والأعلام المصرية والفلسطينية، واليافطات التي كتبت عليها شعارات تؤكد على العلاقات الاخوية والقوية بين الشعب المصري والفلسطيني منذ عشرات السنوات .

واستنكر الآلاف من أبناء حركة فتح و المشاركين في التظاهرة جريمة اغتيال الجنديين المصريين ، وطالبوا السلطة الفلسطينية بتقديم المتورطين للمحاكمة ليكونوا عبرة لغيرهم .

وقال عبد الروؤف بربخ منسق التظاهرة :" أن الشعب الفلسطيني بكاملة مصدوم لما حدث على الشريط الحدودي ، مقدما اعتذار الشعب الفلسطيني واعتذاره للمصريين حكومة وشعبا على ما بدر من مجموعة مما اسماهم بالمندسين الذين يحاولون تعكير العلاقات بين البلدين ."