الخميس: 26/11/2020

رايس: فوز حماس في الانتخابات قد يضر بالدولة الفلسطينية

نشر بتاريخ: 17/01/2006 ( آخر تحديث: 17/01/2006 الساعة: 03:38 )
معا- حذرت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس الفلسطينيين ، من ان اشراك حركة المقاومة الاسلامية (حماس) في اى حكومة جديدة قد يؤثر على المساعي التي تدعمها واشنطن لاقامة دولة فلسطينية مستقلة·.

وقالت رايس للصحافيين الذين يرافقونها في زيارتها الى ليبيريا لنر ما سيحدث عقب الانتخابات· واضافت ان خريطة الطريق للسلام التي تدعمها الولايات المتحدة وتهدف الى اقامة دولة فلسطينية تحتاج الى تعاون من الجانبين ,مضيفة بعد هذه الانتخابات من الواضح ان قدرة الفلسطينيين على جعل اسرائيل تمضي قدما في خريطة الطريق ستعتمد على وجود اشخاص في الحكم يؤمنون بمبادئ خريطة الطريق .

واضافت ''من اجل التفاوض مع طرف يجب ان تؤمن بحقه في الوجود· ومن اجل الحصول على حرية الحركة والتطور السلمي يجب ان تؤمن بان العنف غير مقبول''.

واوضحت رايس "لا اعتقد ان برنامج الرئيس عباس يتماشى حقيقة مع برنامج حماس ولكنني اعتقد بانه يحاول ان يكون الشخص الذي يسمح لهذه الانتخابات بان تتم بطريقة حرة ونزيهة واعتقد ان ذلك امر مناسب تماما"·

غير انها اضافت ان على اى حكومة فلسطينية تتمخض عنها الانتخابات احترام روح واحكام خريطة الطريق التي صاغتها الولايات المتحدة وتبناها الاتحاد الاوروبي والامم المتحدة وروسيا·

وتابعت رايس "على الحكومة الفلسطينية ان تكون متجاوبة مع عناصر اساسية معينة لكي تنجح هذه الحكومة· اذا اردت تحقيق الحل القائم على دولتين، فعليك الاعتراف بحق اسرائيل في الوجود .

وأكدت الوزير الامريكية ان الموقف الاميركي الداعم لاجراء الانتخابات المقبلة وفقا للترتيبات التي اتبعت في أول انتخابات تشريعية ورئاسية في الاراضي الفلسطينية عام ·1996