الخميس: 13/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

قبيل اجتماع عباس وشارون نادي الأسير وجمعية أنصار السجين تنظمان اعتصاما فى نابلس

نشر بتاريخ: 16/06/2005 ( آخر تحديث: 16/06/2005 الساعة: 15:02 )
نابلس - معاً - قرر نادي الأسير وبالتعاون مع جمعية انصار الاسرى ولجنة اهالي الاسرى في محافظة نابلس تنظيم اعتصام حاشد يوم السبت القادم امام مقر الصليب الاحمر في المحافظة وذلك تزامنا مع الاجتماع المزمع عقده يوم الثلاثاء القادم بين رئيس الوزراء الاسرائيلي اريئيل شارون ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس للمطالبة بالافراج عن الاسرى والاسيرات وخاصة اسرى مدينة نابلس البالغ عددهم 1031اسير واسيرة منهم 31 اسيرة,و1000 اسير,و100 طفل اسير من محافظة نابلس.
وقال سائد ياسين مدير جمعية انصار السجين في مدينة نابلس ان الهدف من وراء الاعتصام هو الضغط على السلطة الفلسطينية الممثلة بالرئيس محمود عباس لوضع قضية الاسرى على سلم اولويات الاجتماع .
وان تتخذ قرارات واضحة بحق الاسرى وان لا تترك قضية الاسرى لما تسميه اسرائيل حسن البوادر الاسرائيلية التي تعقد الصفقات وتفرج عن الاسرى المنتهية مدة محكومياتهم او اوشكت على الانتهاء . ووضع ملف الاسرى الذين يعانون من الاحكام الطويلة الامد والذين يعانون امراضا مزمنة داخل سجون الاحتلال دون السماح لهم بالعلاج اضافة الى قضايا العقوبات التي تفرضها سلطات الاحتلال على الاسرى من منع للزيارة وحرمانهم العلاج وغيرها الكثير الكثير من الاعمال التعسفية التي ترتكبها بحق الاسرى والاسيرات على سلم الاولويات.
واكد ياسين ان الهدف الابرز من وراء الاعتصام هوالمطالبة بالافراج العاجل عن كافة الاسرى والمعتقلين خاصة الاطفال والنساء منهم .