الخميس: 25/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

11711 من أفراد الأجهزة الأمنية يتوجهون إلى مراكز الأقتراع للادلاء بأصواتهم في جنوب قطاع غزة

نشر بتاريخ: 21/01/2006 ( آخر تحديث: 21/01/2006 الساعة: 15:57 )
خان يونس- معا- أكد العميد مصطفى وافي مدير شرطة محافظة خان يونس أن الشرطة الفلسطينية اتخت كافة الإجراءات والترتيبات لبدء عملية الاقتراع لقوى الأمن الفلسطيني في المحافظة اليوم، وسط اقبال كبير من قبل افراد الجهزة الأمنية.

وأوضح وافي أن الشرطة الفلسطينية وضعت كافة الاستعدادات والمقومات لحماية عملية الاقتراع، ومنع حدوث اى نوع من الإشكاليات والمعوقات التي من الممكن أن تعرقل العملية الديمقراطية.

وقال وافي في حديث خاص بـ "معا": "إن عدد أفراد الأمن الذين يحق لهم الاقتراع في محافظة خان يونس تجاوز الـ 6500 عنصر من مختلف أفراد الأجهزة الأمنية، بالإضافة إلى 4711 في محافظة رفح حسب إحصائيات لجنة الانتخابات المركزية ".

وأضاف ان الشرطة الفلسطينية وزعت إفرادها المكلفين بحماية صناديق الاقتراع ولديهم تصريحات واضحة بالحفاظ على الأمن والهدوء وخلق حالة صحية لدى الناخبين من أجل الأدلاء بأصواتهم بكل شفافية وهدوء بعيداً عن أية منغصات.

وقال وافي: "إن وزارة الداخلية والأمن الوطني الفلسطيني أوصت بتعليمات عممت لمختلف الأجهزة الأمنية للحفاظ على السيطرة الأمنية ومنع التجاوزات والخروقات المتوقع حدوثها في يوم الاقتراع".

وأشار وافي إلى أن أفراد الأجهزة الأمنية سيدلون بأصواتهم لمدة ثلاثة أيام متتالية قبل الموعد الرسمي للانتخابات التشريعية المقررة في الخامس والعشرين من الشهر الجاري من خلال مركز انتخابي واحد في المحافظة وأخر في مدينة رفح، وهي: مدرسة بنات بني سهيلا الإعدادية بخان يونس، ومدرسة الشهيد أبو يوسف النجار برفح, مضيفاً أن عملية فرز صناديق قوى الأمن التي ستتم مع نهاية العملية الانتخابية يوم الخامس والعشرين من الشهر الجاري.

ووجه وافي دعوة إلى أفراد الأجهزة الأمنية يحثهم خلالها بالتوجه إلى صناديق الاقتراع والمحافظة على سير العملية الانتخابية، لانها سوف تعكس صورة حضارية وأخلاقية عن الشعب الفلسطيني.