الأربعاء: 19/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

نقابة المحامين تستهجن وتستنكر موقف رئيس مجلس الوزراء ابو علاء برفضه الخروج لاستلام مذكرة النقابة

نشر بتاريخ: 16/06/2005 ( آخر تحديث: 16/06/2005 الساعة: 17:09 )
رام الله-معا- نظمت نقابة المحامين الفلسطينيين اليوم الخميس الموافق 16/6 مسيرة سلمية من امام المحكمة في رام الله باتجاه مجلس الوزراء، وقد شارك في المسيرة ما يقارب 250 محامِ وعدد كبير من القضاة و ممثلي الفصائل والقوى الوطنية والاسلامية ومجلس ادارة النقابة وفي مقدمتهم نقيب المحامين احمد الصياد.
وقد نظمت المسيرة احتجاجا على الاعتداءات الاخيرة التي جرت بحق عدد من المحامين منهم المحامي صلاح جودة والذي تعرض لاعتداء على يد عدد من افراد الشرطة الفلسطينية امام المحكمة في رام الله، وعملية اختطاف المحامي احمد الدمنهوري وعدد من الاعتداءات التي جرت في المحاكم وبحق القضاة.
وقد قامت نقابة المحامي باصدار مذكرة لرئيس الوزراء ابو علاء احمد قريع بخصوص الاعتداءات، وللمساعدة في الحفاظ على الامن، الا ان رئيس الوزراء رفض الخروج من المجلس واستلام المذكرة من النقابة .
وفي اتصال هاتفي للوكالة مع المحامي صلاح جودة الذي ادلى لنا بتفاصيل المسيرة وما حدث امام المجلس، واشار مسؤول العلاقات العامة في نقابة المحامين الاستاذ حسين شبانة في اتصال هاتفي للوكالة معه ان مجلس ادارة النقابة استهجن واستنكر موقف رئيس الوزراء احمد قريع بعدم تقدمه للخروج من المجلس للقاء النقابة واستلام المذكرة التي كانت تنوي النقابة مساعدة ابو علاء فيها للابقاء وللمحافظة على الامن الامان في الدولة، وخصوصا حقوق المحامين والقضاة الذي هم دورهم الرئيسي هو الحفاظ على حقوق المواطنين، فماذا اذا حق المحامي والنقابة غير ملبى ويرفض نقاشه رئيس الوزراء احمد قريع.
وقد طالبت الهيئة العامة لنقابة المحامي باستقالة ابو علاء، لعدم وقوفه معهم باستلام المذكرة فقط، وعدم خروجه امام المجلس اصلا.