الارشمنديت ميلتوس بصل يتهم المجمع الكنسي اليوناني بعقد 11صفقة لبيع املاك كنسية لجهات يهودية الى جانب الصفقة الاخيرة

نشر بتاريخ: 17/06/2005 ( آخر تحديث: 17/06/2005 الساعة: 17:01 )
معا- ردا على قرار المجمع الكنسي اليوناني بتجريد الارشمندريت " ميليتيوس بصل " من رتبة ارشمندريت الى راهب قال ميليتوس( ان قرارالمجمع المسكوني اليوناني هو غير قانوني ومتعلق بقرار سياسي وجهات وقوميات يونانية اخرى مضيفا ان الهدف من القرار هو اثارة الراي العام و كسر الشوكة العربية كي يهيمن الوجود اليونانيالارثذوكسي على الكنيسة ومنع اي محاولة لتعريبها .واضاف ان سبب القرار هو لانني فتحت قضية الدفاع عن الحقوق والاملاك التي تم بيعها لجهات يهودية ونتيجة لذلك لم يعجب المجمع الكنسي هذا الموقف فقرروا تنحيتي . وتابع ميليتوس ان صفقة بيع عقارات في القدس لم تكن هي الوحيدة فهناك حوالي 11 صفقة بيع اخرى كان ورائها المجمع الكنسي اليوناني بقيادة كورنيليوس والسلطة الفلسطينية كشفت هذه الصفقات ايضا).
من جهته قال مروان الطوباسي رئيس لجنة متابعة اوضاع الكنيسة الارذوكسية قال ( ان القرار هو قانوني ومعترف به من قبل الاردن وسيتم الاعتراف به في فلسطين والمجمع المسكوني هو اعلى هيئة في الكنيسة الاثوذكسية , مضيفا ان القرار لم يشمل ميليتيوس وحده بل شمل اثنين اخرين من اليونان).
وكانت بطريركية الروم الارثوذكس المقدسيةقد اعلنت مساء امس عن تجريد البطريرك السابق ايرينيوس من كل رتبه الكهنوتية واعادته الى صفوف الرهبان وكان القرار قد شمل ايضا الارشمندريت ميليتيوس بصل واخرين بتجريدهم من رتبهم واعادتهم الى صفوف الرهبان.