الثلاثاء: 25/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

مركز ''''مند'''' يحيي أمسية ثقافية في قاعة مؤسسة الشهيد ظافر المصري

نشر بتاريخ: 18/06/2005 ( آخر تحديث: 18/06/2005 الساعة: 16:27 )
نابلس -معا- بالتعاون بين شركة الحنبلي للاستشارات الهندسة ومركز الشرق الاوسط للديمقراطية واللاعنف ، نظم امس مركز "مند" امسية ثقافية متنوعة في قاعة مؤسسة الشهيد ظافر المصري في مدينة نابلس، حيث ُعزفت بعض الالحان والاغاني التي قام كورال فرقة المركز بأدائها، ثم ُعرضت مسرحية "سوق السمك" من أداء أطفال المركز والتي ركزت على أهمية حصول الأطفال على حقوقهم في الحياة الكريمة البعيدة عن القهر والحرمان، وقدّم هذا العرض المسرحي نموذجاً مبسطاً لتناقضات الحياة الاجتماعية الفلسطينية بما يشوبها من تفاصيل متشعبة ومتداخلة تشكل في مجملها اشكالية الألم اليومي الذي يمر به المواطن الفلسطيني البسيط الذي يكدح ليلاً نهاراً لتأمين قوت أطفاله الذين يعانون من التوتر العائلي الناجم عن عدم تمكن والدهم من تحقيق الحد الأدنى من مطالبهم الاقتصادية، الامر الذي ينعكس سلباً على الاسرة ويؤدي الى تفاقم مشاكلها النفسية والانتقال بهذه المشاكل الى مرحلةٍ يعجز فيها الأب عن حل مشاكله بطرق الحوار لتسود لغة العنف الاسري، هذا العنف الذي ينعكس على الأداء الدراسي للابناء وسلوكهم الاجتماعي، إذ تتحول هذه المتاعب الى ضغوط نفسية متراكمة تتزايد يوماً بعد يوم ولا يجد الاطفال سوى العنف وسيلة للتفريغ الانفعالي.
ويربط كاتب النص المسرحي بين الأحداث وأسبابها، إذ يشرح للمشاهد أسباب الضغوط النفسية التي يعاني منها رب الاسرة وذلك بتقديم صورة موجزة وقوية عن الظروف التي يعاني منها العامل الفلسطيني أثناء انتظاره عبور الحواجز الاحتلالية للانتقال الى الجانب الاخر من الوطن للعمل.
وقد إشتمل العرض على مزيج من الدراما الاجتماعية والكوميدية السياسية في توليفة ممتعة وشيقة، إذ مزجت بين الحديث عن الاحتلال والحواجز العسكرية والزواج المبكر والعنف الاسري والبطالة والحالة السيكولوجية للمواطن الفلسطيني، وقد حازت الامسية والعرض المسرحي على إعجاب وتقدير الجمهور.