السبت: 24/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

اقسم بالله العظيم ان اكون مخلصا للوطن وان احافظ على حقوق ومصالح الشعب والامة وان احترم القانون والله على ما اقول شهيد

نشر بتاريخ: 16/02/2006 ( آخر تحديث: 16/02/2006 الساعة: 17:00 )
رام الله - معا- فرغت الرئاسة الفلسطينية من وضع اللمسات الاخيرة على مكان انعقاد الجلسة الاولى للمجلس التشريعي الثاني يوم السبت القادم في مقر الرئاسة في مدينة رام الله والتي ستكون جلسة تاريخية بالنظر لوجود حركة حماس ذات الاغلبية المطلقة على مقاعد البرلمان لاول مرة في التاريخ الفلسطيني فيما تجلس حركة فتح لاول مرة في تاريخها في مقاعد المعارضة.

وسيفتتح الرئيس محمود عباس "ابو مازن " الجلسة الاستهلالية للمجلس الجديد ، التي سيجري فيها تنصيب المجلس وحلف اليمين بحضور سليم الزعنون رئيس المجلس الوطني واعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية والوزراء و مجلس القضاء الاعلى وذلك في مقر مقاطعة رام الله وقاعة مركز رشاد الشوا في غزة عبر نظام الربط التلفزيوني ( الفيديو كونفرنس ) تمام الساعة الحادية عشرة من يوم السبت.

ومن المقرر ان يؤدي الاعضاء المنتخبون القسم الدستوري والذي ينص على ما يلي : اقسم بالله العظيم ان اكون مخلصا للوطن وان احافظ على حقوق ومصالح الشعب والامة ، وان احترم القانون الاساسي ، وان اقوم بواجباتي حق قيام ، والله على ما اقول شهيد "