الخميس: 26/11/2020

حركة فتح في قلقيلية تنظم مسيرة في الذكرى الثالثة لاستشهاد قائد كتائب شهداء الأقصى مازن أبو الوفا

نشر بتاريخ: 19/06/2005 ( آخر تحديث: 19/06/2005 الساعة: 22:22 )
قلقيلية-معا-نظمت حركة فتح في مدينة قلقيلية الليلة مسيرة حاشدة شارك فيها عشرات الملثمين , في الذكرى السنوية الثالثة لاستشهاد قائد كتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري لحركة فتح , وقائد جهاز الاستخبارات العسكرية في محافظة قلقيلية العقيد مازن الأحمد " أبو الوفا ".

المسيرة انطلقت من وسط المدينة وطافت الشوارع الرئيسة في مختلف أحياء المدينة وهم يرتدون الزي الموحد ويرفعون الأعلام الفلسطينية وصور الشهيد أبو الوفا , ويرددون الهتافات المنددة بمجازر واعتداءات قوات الاحتلال المتواصلة على الفلسطينيين رغم جهود التهدئة التي أعلنت التزامها بها فصائل المقاومة الفلسطينية .

وكان الشهيد أبو الوفا قد سقط خلال اشتباك عنيف مع قوات الاحتلال خلال اجتياح مدينة قلقيلية في التاسع عشر من شهر حزيران عام 2002 ومحاصرة البناية التي يسكنها في شارع الواد على أطراف المدينة الجنوبية , مما أسفر عن مقتل ثلاثة من قوات الاحتلال بينهم ضابط وجرح سبعة آخرين حسب اعتراف الناطق العسكري الاسرائيلي في حينه , وذالك عندما فجّر مطلع الدرج في البناية الذي كان قد زرع بداخله المتفجرات مسبقا على ما يبدو , وحين قام جنود الاحتلال باقتحام البناية التي حاصرتها الدبابات المصفحة وآليات عسكرية وأعداد كبيرة من قوات الاحتلال , قام بتفجيره على الفور , وتلى ذالك اشتباك مسلّح استمر عدة ساعات قبل أن يستشهد .

وقامت سلطات الاحتلال بنسف البناية المكونة من أربعة طوابق وتضم ثمانية شقق سكنية كانت خالية من السكان في حينه , فوق جثمان الشهيد أبو الوفا , وأعاقت نقل جثمانه الى مسقط رأسه كفرالديك , كما منعت أهالي بلدة كفرالديك من المشاركة في تشييع الجثمان وسمحت فقط لعدد محدود من أفراد عائلته بمواراة الجثمان الثرى .