الجمعة: 12/08/2022

البردويل يثمن مواقف القدومي الداعية لدعم حماس ويعتبرها معززة للشراكة الوطنية

نشر بتاريخ: 21/02/2006 ( آخر تحديث: 21/02/2006 الساعة: 14:59 )
خان يونس- معا- أشاد الدكتور صلاح البردويل الناطق الإعلامي لكتلة حماس البرلمانية في المجلس التشريعي، بدعوة فاروق القدومي أمين سر حركة فتح، لمنظمة التحرير وحركة فتح بضرورة مساعدة حركة حماس في تشكيل الحكومة الفلسطينية الجديدة، وتخطي كافة العقبات والأزمات التي تواجهها وتواجة الشعب الفلسطيني.

وقال البردويل في حديث خاص لـ"معا": إن التصريحات الصادرة عن فاروق القدومي هي تصريحات مشرفة ومسؤولة وواعية, وتنم عن إحساس كامل بالمسؤولية الوطنية، خاصة في ظل الضغوط التي تمارس على الشعب الفلسطيني من أجل تركيعه وتجويعه.

وأشار البردويل أن هذه التصريحات تعكس توجهات ايجابية لدى المسؤولين في حركة فتح من أجل المشاركة في الحكومة الفلسطينية المقبلة والمساهمة في تخطي العقبات التي تضعها حكومة الاحتلال على الرغم من عدم حدوث لقاء بين قادة حماس وحركة فتح لمناقشة كافة الأمور الهامة بهذا الخصوص.

وأوضح البردويل أن حكومة الاحتلال تتخذ من حركة حماس ذريعة لإذلال الشعب الفلسطيني وعدم التسليم بالحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني, وتهربها من عملية السلام وإبقاء الوضع الفلسطيني المتأزم على حالة.

وأشار البردويل إلى أن المشاورات مع كافة الفصائل والتنظيمات الفلسطينية مستمرة من أجل الوصول الى حكومة وحدة وطنية, مشيراً الى أن الجبهتين الشعبية والديمقراطية أبديتا موافقة مبدئية على المشاركة في الحكومة الجديدة حيث تم الالتقاء بهما وتم طرح كافة القضايا الأساسية وسوف يكون هناك جلسة أخرى لتحديد مفهوم وحجم وطبيعة المشاركة.

واعتبر البردويل أن الاحتلال يضع العراقيل أمام مشاورات حركة حماس مع الفصائل من خلال عدم السماح للعديد من القيادات الفلسطينية بالوصول إلى قطاع غزة لالتقاء قادة حماس، مشيراً إلى أنه في حال تعذر الأمر فان الحركة سوف تستعين بالفيديو كونفرس لمناقشة القضايا الوطنية الهامة مع مختلف القوى والفصائل.