الإثنين: 23/11/2020

محافظ رام الله والبيرة يسقبل وفدا من محافظة الكساندريا الايطالية

نشر بتاريخ: 22/02/2006 ( آخر تحديث: 22/02/2006 الساعة: 14:40 )
رام الله -معا- ثمن مصطفى عيسى ( ابو فراس ) محافظ رام الله والبيرة دور ايطاليا التاريخي في دعم القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني في مختلف المحافل والمجالات جاء ذلك خلال استقباله لوفدمن محافظة الكساندريا برئاسة المحافظ باولو فيليبي ومساعديه وممثلين عن نقابات العمال في الكساندريا وهاني جابر قنصل فلسطين في شمال ايطاليا .

وحضر الوفد الايطالي الى المنطقة لاعداد للتحضيرات الازمة لتوقيع الاتفاق في اقرب وقت لعقد اتفاق التوأمة بيم محافظة رام الله والبيرة وبين محافظة الكساندريا الايطالية .

ومن جانبه دعا محافظ رام الله والبيرة خلال اللقاء العالم للضغط على اسرائيل لنفيذ قرارات الشرعية الدولية وانهاء الاحتلال والافراج عن الاسرى ووقف الاستيطان والتدمير وبناء جدار الفصل العنصري.

واشار ابو فراس الى انعكاسات السياسات الاسرائيلية على المجتمع الفلسطيني بشكل عام وعلى ابناء المحافظة بشكل خاص حيث وصلت نسبة البطالة والفقر الى اعلى مستوياتها .

واستعرض ابو فراس التطور الذي شهدته المحافظة منذ قيام السلطة والمشاريع التنموية التي تم انجازها في السنوات الاولى قبل اعادة اسرائيل للمدن الفلسطينية وتدمير ما تم بناءه بتظافر الجهود الوطنية من قبل السلطة والمؤسسات غير الحكومية والاهالي وبدعم من الاشقاء العرب والاصدقاء الاوروبيين وغيرهم من الدول المانحة مشيرا بدعم ايطاليا التي كان لها اهتمامات بناءه في دعم عدد من المشاريع في المحافظة.

وبدوره اكد باولو فيليبي محافظ الكساندريا على دعم بلاده لحقوق الشعب الفلسطيني في قيام دولته وانهاء الاحتلال مشيرا الى ان زيارته والوفد المرافق له تاتي في اطار هذه الدعم والاطلاع عن كثب عما يجري على الارض حيث ان وسائل الاعلام لا يمكن ان تنقل تفاصيل الاخبار التي يمكن للمرء ان يشاهدها بام عينه .

واكد على ضرورة الضغط على اسرائيل لتنفيذ القرارات الدولية واشار الى اهمية دور الاتحاد الاوروبي في ذلك من خلال تكثيف نشاطه السياسي في المنطقة واحلال السلام في بلد السلام .

واشار محافظ الكساندريا الى اهتمام محافظته لعقد اتفاقية توأمة مع محافظة رام الله والبيرة لتعميق علاقات الصداقة والتأخي بين المحافظتين في مختلف المجالات وتقديم الدعم المادي لعدد من المشاريع .