الحكومة الاسرائيلية تناقش اليوم علاقاتها مع روسيا في ضوء دعوة وفد حماس إلى موسكو

نشر بتاريخ: 28/02/2006 ( آخر تحديث: 28/02/2006 الساعة: 17:22 )
القدس - معا - يعقد رئيس الحكومة الاسرائيلية بالوكالة، ايهود اولمرت، اليوم الثلاثاء، جلسة خاصة للتشاور حول العلاقات الاسرائيلية - الروسية في ضوء دعوة وفد من حركة حماس لزيارة موسكو، يوم الجمعة المقبل. كما سيناقش الاجتماع التسوية الروسية لحل الأزمة النووية الايرانية.

وسيشارك في المشاورات وزيرا الخارجية، تسيفي ليفني، والأمن، شاؤول موفاز، وقادة أجهزة المخابرات ووزارة الخارجية.

وسيقدم رئيس مجلس الامن القومي غيورا ايلاند استعراضا للعلاقات مع روسيا، بناء على حوار يجريه مع نظيره الروسي، حسب مصدر اسرائيلي.

وتدعي اوساط اسرائيلية رسمية ان النقاش كان مقررا منذ فترة طويلة، وليس بالذات بسبب دعوة وفد حماس لزيارة موسكو، الا ان هذه الاوساط قالت ان اسرائيل تولي اهمية بالغة لهذه المشاورات في ضوء ما تسميه "تعمق التدخل الروسي في المنطقة".

وتعتقد اسرائيل ان روسيا بدأت بانتهاج دور مستقل في المنطقة في الاشهر الاخيرة، وتحاول ان تنآى بنفسها عن السياسة التي تديرها الولايات المتحدة واوروبا في القضية الايرانية، التي تواصل روسيا السعي الى حلها.