الحركة الاسلامية تستنكر الاعتداء على كنيسة البشارة وتدعو المسلمين والمسييحين لتشكيل فرق حراسة مشتركة

نشر بتاريخ: 04/03/2006 ( آخر تحديث: 04/03/2006 الساعة: 00:32 )
القدس - معا - اصدرت الحركة الاسلامية مساء اليوم الجمعة 3/3/2006 بيان لها استنكرت فيه الحادثة في الناصرة وطالبت بتشكيل فرق حراسة تطوعية لحراسة المقدسات والاوقاف.

وجاء في البيان الذي تلقت معا نسخة منه "اننا في الحركة الاسلامية نستنكر اشد الاستنكار المحاولة الاثامة للاعتداء على كنيسة البشارة, واننا ننادي جميع الاهل مسلمين ومسيحيين للتلاحم والتآخي وللوقوف صفا واحدا امام كل من يحاول الاعتداء على ارواحنا ومقدساتنا وممتلكاتنا.

واكدت الحركة الاسلامية على ضرورة تشكيل هذه الفرق مشددة على ان الحركة الاسلامية تجدد ندائها لكل الاهل في القرى والمدن العربية لتشكيل فرق حراسة تطوعية تتشكل من ابنائنا, وذلك للذود عن ارواحنا ومؤسساتنا العامة.

واوضحت الحركة في بيانها ان هذا الاعتداء جزءا لا يتجزء من سلسلة الاعتداءات التي استهدفت مقبرة مأمن الله في القدس الشريف والمقبرة الاسلامية في طبريا والمسجد الاحمر في صفد مشيرة ان هذه الافعال هي نهج خطير يجب اقتلاعه من الجذور فورا.